• الجمعة 16 رمضان 1436هـ -03 يوليو 2015م

أنباء عن إصابات خطيرة بين المسؤولين

مقتل وزير الدفاع السوري في انفجار دمشق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 18 يوليو 2012

ا ف ب

اصيب كل من صهر الرئيس السوري آصف شوكت ووزير الداخلية محمد ابراهيم الشعار بجروح في التفجير الذي استهدف اليوم الاربعاء، مبنى الامن القومي في وسط العاصمة السورية وقتل فيه وزير الدفاع داوود عبدالله راجحة، بحسب ما افاد مصدر امني.

وذكر المصدر ان رئيس مكتب الامن القومي هشام الاختيار هو بين الجرحى ايضا، مشيرا الى ان اصابة وزير الداخلية "خطيرة".

وأورد التلفزيون شريطا إخباريا كتب فيه "استشهاد العماد داوود عبدالله راجحة وزير الدفاع جراء التفجير الإرهابي الذي استهدف مبنى الأمن القومي".

وقال التلفزيون إن "التفجير الارهابي الانتحاري الذي استهدف مبنى الامن القومي بدمشق وقع في اثناء اجتماع وزراء وعدد من قادة الاجهزة المختصة".

وأشار ناشطون عبر الهاتف إلى تزايد وجود قوات الأمن حول المستشفى الشامي في الموقع الذي حدث فيه التفجير في منطقة الروضة، وقالوا إن هذا يشير إلى أن مسؤولين بارزين قد أصيبوا في الانفجار.

     
 

هل بادرت إلى توعية طفلك بحقوقه التي كفلها القانون؟

نعم
لا