• الأحد 11 رمضان 1439هـ - 27 مايو 2018م

«سيرة الرماد» جديد يحيى الشيخ

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 19 يناير 2013

أبوظبي (الاتحاد) - يسرد الفنان التشكيلي العراقي يحيى الشيخ الذي يعيش في النرويج في كتابه الجديد «سيرة الرماد» الصادر حديثاً عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر، مسيرته الفنية.

ويقع الكتاب في 150 صفحة من القطع المتوسط. ولعل الشيخ ابلغ من يصف فحوى هذا الكتاب حينما يقول: «لا أتوقع من ذاكرتي ما هو خارق، ولا اكتشافات ما وراء العمر تغيّر موقفي، أنا أعرفها، كما أعرف أن الفشل نصيبي، لكنه فشلي أنا، رمادي، ولن أمسحه عن جبيني، إنه مادتي الخام التي أقف بصددها، مشروعي الذي استهلكته في استيعاب الآخرين وفهم العالم، حطبي الذي دفأني ودفأهم، ربما أحرقهم بلا ذنب، الآن! حان وقتهم لاستعادة وجودهم في حياتي، أقصد ما تبقى من حياتي عليهم أن ينهضوا في دمي كما أتوقعهم أرواح مهيبة تتكلم، من أجلهم ومن أجل نفسي؛ سأتحلى بصبر باحثي الآثار وجلدهم، وهم يمسحون التراب عن قطعة عظم بائد بفرشاة صغيرة، في هذا المنحى يبدو لي أن عليّ إنتاج ذات من طراز آخر، ذات متسامية تعاين ذاتها القديمة بعدالة، وترمم ذاكرة بترت أطرافها ونجت بما تبقى، ذات لا تاريخية».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا