• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

مسيحيون يهاجمون مسلمين في صلاة الفجر بإندونيسيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 21 يوليو 2015

(د ب ا)

أعلن مسؤول إندونيسي اليوم الثلاثاء أن قوات الجيش والشرطة تحمي ما لا يقل عن 153 مسلما، بعدما تعرضوا لهجوم من مسيحيين صباح اليوم في إقليم بابوا بأقصى شرق إندونيسيا.

وقالت وزارة الشؤون الاجتماعية إن المسلمين فروا إلى نقطة عسكرية ومركز شرطة بعدما تعرضوا لهجوم لدى استعداد أقلية مسلمة لأداء صلاة الفجر. وقد تم إضرام النيران في مسجد و63 محلا في الإقليم ذو الأغلبية المسيحية.

وقد أطلقت الشرطة طلقات لتفريق مثيري الشغب ، مما أسفر عن مقتل شخص وإصابة 11. وقال رئيس الشرطة الوطنية الجنرال بدر الدين هايتي إنه كان من الضروري استخدام القوة لأن مثيري الشغب كانوا مستمرين في الهجوم.

وأضاف أنهم كان ينتهكون حرية الديانة التي يكفلها قانون البلاد. وقال «من واجب الشرطة حماية الدستور»، مضيفا «لقد تم إطلاق النار على 12 شخصا لأنهم عرضوا نفسهم للخطر بانتهاكهم لحقوق الإنسان والدستور».

وكان الإقليم نفسه شهد اعتداء مسيحيين على مسلمين بالرشق بالحجارة خلال صلاة العيد، وأعلنت الشرطة أنها تحقق في هذه الواقعة.

وتعليقا على هذا الهجوم قال المفتش أنطوان شارلين من وزارة الداخلية الإندونيسية إن «إندونيسيا دولة ناضجة، لا يمكن استفزازها بسهول، ولا تروج للثأر المتبادل»، وأن «هذه الحادثة يجب أن تزيد الوحدة والتضامن بين كل عناصر الشعب الإندونيسي».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا