• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  05:39    وفاة مواطنة وإصابة زوجها وابنها في حريق برأس الخيمة     

والدة الشهيد الشحي تعزي والدة الشهيد الفلاسي

استشهاد ضابط إماراتي في عملية إعادة الأمل للتحالف العربي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 21 يوليو 2015

(وام)

أعلنت القيادة العامة للقوات المسلحة اليوم عن استشهاد احد ابنائها البواسل سيف يوسف أحمد الفلاسي برتبه ضابط صف خلال تأديته واجبه الوطني ضمن القوات المشاركة في عملية إعادة الأمل للتحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية الشقيقة للوقوف إلى جانب الحكومة الشرعية في اليمن ودعمها.

وكتبت حصه عبد الله القاضي والدة الشهيد الإماراتي طارق الشحي الذي راح ضحية عملية إرهابية خلال مشاركته في قوة درع الجزيرة في مايو العام الماضي بالبحرين، مواسية أم الشهيد سيف الفلاسي الذي قضى فجر اليوم الثلاثاء قائلة «لست أدري ماذا أكتب إليكِ معزية أم مهنئة، فقلوبنا وأرواحنا وإن بكت فإنه بكاء الفخر والاعتزاز بأبنائنا الشهداء».

وأضافت والدة الشهيد الشحي في رسالة وجهتها إلى والدة الشهيد الفلاسي «مع أول نقطة دماء طاهرة سالت من أجساد أبنائنا اكتوت قلوبنا بنار الفراق، وقبل أن تزف إلينا أخبار استشهادهم علمت قلوبنا بذلك، وعزاؤنا الوحيد يا أم الشهيد أننا أحسنا إعداد رجال قدموا أرواحهم فداءً لوطنٍ كالإمارات الذي يستحق أن يبذل في سبيله الغالي والنفيس، فنحن كأمهات لا نملك أغلى من أرواح أبنائنا الشهداء، نقدمها في سبيل إماراتنا التي  تستحق أن تبذل الأرواح الغالية فداءً لترابها».

وأضافت «أكتب إليك يا من تربعت على عرش الأمومة لأقول لك أن مصابك هو مصاب كل أم إماراتية لا تقر عينها قبل أن تطمئن على أبنائها، أكتب إليك يا من جعلت الصبر عنواناً لكل أم ثكلى آمنت بقضاء الله تعالى وزفت عريساً للوطن، وضحت ليدوم عز الوطن، ولينعم أبناءه رجالاً ونساءً وشيوخاً وأطفالاً بالاستقرار والرفعة، وأهنئك فقد أصبح أسمك منذ اليوم أم الشهيد الذي غاب عنا اليوم بجسده إلا أنه يتنعم الآن مع الشهداء والصديقين وارتقى عند ربه وهي غاية المنى لكل أمٍ انجبت رجالاً وعلمتهم أن الوطن أغلى ما يكون وعزه وشرفه وشموخه من عز وشرف وشموخ أبنائه، ولا تغلو على الوطن أرواحنا وأرواح أبنائنا ومن نحب فدى أرض الإمارات».

وقالت «وأكتب إليك لأقول إن السماء ترتجف فرحاً كلما صعدت أرواح فلذات أكبادنا للقاء ربها مطمئنة لتستقبل شهداء الإمارات الذين رفعت أرواحهم عالياً، مستبشرة بما وعدهم الله، فحن ننتظر لقاء الأحبة في جنات الخلد والنعيم، كما وعد من لا يخلف الوعد، بالدموعٍ تحجرت في المقل، فحزننا سيبقى حزناً شامخاً أصيلاً لا يضاهيه أي حزنٍ على الأرض، فسلامٌ على أمهات أثمرت بطونها أبطالاً كتبت أسماؤهم في دفتر المجد شهداء».

وأضافت والدة الشهيد الشحي «أبشرك بأن دماء شهدائنا لن تذهب سدى، ففي الإمارات رجالٌ وعدوا بالثأر من كل من خولت له نفسه أن يتعدى على حقوق الآخرين ويسلب أوطاننا شرعيتها وأمنها، واعلمي أننا على طريق النصر».

     
 

رحمه الله

رحمه الله رحمة واسعة واسكنه فسيح جناته وانا لله وانا اليه راجعون

Yousef Aldokhel | 2015-07-21

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض