• الخميس 06 ذي القعدة 1439هـ - 19 يوليو 2018م

نظما سباق دراجات هوائية لمسافة 160 كلم بـ «الظفرة»

تورك وربدان يحتفيان بتحدي اللياقة البدنية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 20 نوفمبر 2017

أبوظبي (الاتحاد)

تجاوبا مع مبادرة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، بتحدي اللياقة البدنية.. نظم فريقا تورك وربدان «المجتمعيين» للدراجات الهوائية، بالتعاون مع نادي أبوظبي للدراجات الهوائية، سباق تحمل لمسافة 160 كم بمنطقة الظفرة الأسبوع الماضي، حيث انطلق السباق من فندق ليوا ووصل الدراجون إلي قصر السراب قبل العودة من جديد إلى نقطة الانطلاقة.

شارك في السباق 30 دراجا حيث مثل فريق ربدان 12 دراجا وتورك 8 بجانب 10 من محبي رياضة الدراجات الهوائية، الذين عاشوا تجربة مفيدة ومهمة شهدت تحديات كبيرة في منطقة الظفرة المعروفة بطبيعتها الجغرافية ومرتفعاتها وهضابها.

وقدم محمد الكعبي قائد فريق ربدان الشكر لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، على المبادرة الرائعة كما شكر نادي أبوظبي للدرجات الهوائية على توفيره الدعم الكامل لقيام السباق الذي كان طابعه والتحدي والتحمل لهذه المسافة الطويلة. وقال الكعبي: التجربة كانت مثمرة ومفيدة والهدف لم يكن تنافسيا بقدر ما كان رياضيا لرفع مستوى اللياقة البدنية، والفريقين بجانب محبي هذه الرياضة الذين شاركونا في هذا التحدي، خرجوا بمكاسب عديدة خاصة أن خط سير السباق مر بمرتفعات اختبرت قوة تحمل المشاركين ومنحت السباق إثارة كبيرة. وأضاف: لدينا تجارب عديدة في الفترة الماضية وحرصنا كبير على أن نكون كفريق مجتمعي حاضرين في كل المبادرات أو السباقات؛ لأن رياضة الدرجات تعود بالنفع الكبير بدنيا وصحيا على كل من يمارسها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا