• الجمعة 07 ذي القعدة 1439هـ - 20 يوليو 2018م

«مركز السلع المتعددة» ينشئ مركزاً عالمياً

ممر تجاري جديد للقهوة بين دبي والصين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 20 نوفمبر 2017

دبي (الاتحاد)

أكد مركز دبي للسلع المتعددة، بأنه شرع بإنشاء مركز القهوة التابع له على مساحة 7500 متر مربع بالقرب من ميناء جبل علي، وذلك خلال حفل افتتاحي حضرته شركة ميجا كابيتال حلال ومجموعة مزارع يونان الحكومية الصينيتان.

وسيوفر مركز القهوة، وهو مرفق بدرجة حرارة يتم التحكم بها، بنية تحتية وخدمات ذات مستوى عالمي لتخزين ومعالجة وتسليم القهوة وفقا لمواصفات دقيقة. ومن المتوقع أن يتعامل المركز ما يصل إلى 20,000 طن من حبوب البن الأخضر سنوياً، تقدر قيمتها التجارية بما يصل إلى 100 مليون دولار سنوياً.

وقال أحمد بن سليم، الرئيس التنفيذي الأول لمركز دبي للسلع المتعددة: «ليس هناك ما هو أكثر إرضاء من أن تؤتي شراكة على هذا النطاق مع شركة ميجا كابيتال حلال ومجموعة مزارع ثمارها، وخصوصاً عندما تعود بالفائدة على مجتمع التجارة لدينا هنا في دبي، فضلا عن الربط مباشرة مع برنامج وممر التجارة الصيني الطموح، الحزام والطريق. كما يمثل افتتاح مركز القهوة أيضاً علامة بارزة بالنسبة لمركز دبي للسلع المتعددة وإمارة دبي، وبمجرد أن يصبح جاهزاً في عام 2018، سنكون أول جهة في دولة الإمارات العربية المتحدة لديها القدرة على التعامل مع ما يصل إلى 20,000 طن من حبوب البن الخضراء بقيمة تصل إلى 100 مليون دولار سنوياً».

وأكد تقرير صدر مؤخراً عن المنظمة الدولية للقهوة أن الصادرات العالمية من القهوة في العام 2016/‏‏2017 زادت بنسبة 4.8 في المئة لتصل إلى 122.45 مليون كيس مقارنة مع 116.89 مليون كيس في العام السابق. ودولة الإمارات العربية المتحدة موجودة في وسط منطقة تمثل حالياً 8% من التجارة، أو 6.6 مليار دولار أميركي من الاستهلاك العالمي من القهوة البالغ 85 مليار دولار أميركي. ووفقاً لمنظمة يورومونيتور الدولية، فإن هذا يمكن أن يزيد بنسبة تصل إلى الثلث بحلول عام 2030. من جانبه، قال ماثيو بانغ، مدير شركة ميجا كابيتال حلال:«تعتبر دبي بوابة دولية رئيسية للتجارة حيث إنها تربط البلدان المنتجة مع المستهلكين بسلاسة قدر الإمكان. ويتمتع مركز دبي للسلع المتعددة بسجل حافل في تمكين هذه العملية، بدءا من إنشاء البنية التحتية مروراً بتسهيل التجارة، وستجلب شراكتنا دون شك سلعة عالية الاستهلاك إلى دبي وخارجها ».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا