• الخميس 06 ذي القعدة 1439هـ - 19 يوليو 2018م

ابن جذلان يصف الأخطاء التحكيمية بـ«الكابوس»

الظفرة يحتج رسمياً على عمار الجنيبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 19 نوفمبر 2017

عبدالله القواسمة (أبوظبي)

أعلن الظفرة التقدم باحتجاج رسمي على عمار الجنيبي الذي أدار مباراة الفريق أمام الوصل أمس الأول، لاحتسابه هدفاً من خطأ واضح ضد علي إبراهيم الذي أنذره الحكم، مما أدى إلى توتر لاعبي الظفرة، وكادت المباراة أن تخرج السيطرة بحسب ما أعلنه النادي الذي تساءل في تغريدة على حسابه الرسمي «هل كان القصد من ذلك تقييم تقنية الفيديو؟».

وقال صالح بن جذلان المزروعي رئيس مجلس إدارة الظفرة أن الخسارة أمام الوصل متوقعة، قياساً بالظروف الصعبة التي واجهت الفريق، في الآونة الأخيرة، لكن ليس وفق السيناريو الذي شهده اللقاء.

وقال: «الهدف الأول للوصل تم احتسابه، رغم ارتكاب المنافس خطأ واضح داخل المنطقة ضد علي إبراهيم، والحكم للأسف لم يتوقف عند خطأ احتساب الهدف، بل قام بإنذار لاعبنا الذي ارتكبت بحقه المخالفة، وبصراحة التحكيم أصبح أشبه بـ«كابوس» بالنسبة للظفرة، وأعتقد أنه يجب الإسراع في تطبيق تقنية الفيديو، وهناك جهود كبيرة تهدر بسبب الأخطاء التحكيمية التي عصفت بالفريق في أكثر من مباراة، وليس مباراتنا أمام الوصل فقط، فالجميع يعرف أننا عانينا من الأخطاء أمام النصر والوحدة.

وأضاف: «أكدنا مراراً أننا لا نريد سوى الإنصاف خلال المباريات، وليس أكثر من ذلك، أتمنى أن تكون مباراة الوصل هي الأخيرة التي يتعرض فيها الفريق للظلم، بسبب أخطاء الحكام، خاصة أننا مقبلون على لقاءات مهمة ومصيرية أمام حتا وشباب الأهلي دبي والعين، لا أدري لماذا الأخطاء تحدث أمام فرق الصدارة بالدرجة الأولى، وهي تساؤلات لا أستطيع الإجابة عنها، وأضعها بين يدي المعنيين بالأمر.

وقال: بصراحة الفريق عانى إلى جانب التحكيم من تداعيات عدة أثرت على حضوره التنافسي، وهناك الغيابات المؤثرة التي قلصت من أدائه، مثل غياب المهاجم البرازيلي ألميدا، وباختصار هي أشبه بظروف مجتمعة أدت إلى هذه المعاناة، مع التأكيد على أن التحكيم له الدور الأبرز في العديد من النتائج السلبية.

وبشأن العراقي مهند كرار الذي لم يقدم الأداء المنتظر إلى الآن، قال ابن جذلان: توقعنا منه الكثير، إلا أنه لم يلبي تطلعات الفريق، بعد مضي ثماني جولات من الدوري، ومع بقاء 3 جولات على ختام الدور الأول، آمل أن يقدم كرار الأداء القوي، ونحن كنا وما زلنا نثق في اللاعبين الأجانب وقدراتهم، أما بخصوص تحركات النادي على صعيد التعاقدات خلال الانتقالات الشتوية، فلكل حادث حديث، إذ ما زال الوقت مبكراً على الخوض في هذا الأمر.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا