• السبت 08 جمادى الآخرة 1439هـ - 24 فبراير 2018م

اثر احتجاز مئات الأكراد

الإفراج عن أمير الدولة الإسلامية في الشام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 21 يوليو 2013

ا ف ب

يحتجز مقاتلون اسلاميون متطرفون "مئات الاكراد" المدنيين في مدينة تل ابيض في شمال سوريا، تم اعتقالهم ردا على اعتقال مقاتلين اكراد قياديا اسلاميا منذ مساء السبت، بحسب ما ذكر المرصد السوري لحقوق الانسان.

وذكر المرصد وناشطون انه تم اليوم الاحد الافراج عن "امير" الدولة الاسلامة في العراق والشام المعروف بابو مصعب، في حين لا يزال الاكراد المدنيون محتجزين.

وقال المرصد في بريد الكتروني "أفرج لواء جبهة الأكراد عن أمير الدولة الاسلامية في العراق والشام. وأبلغ مصدر في اللواء المرصد السوري لحقوق الإنسان أن الإفراج جاء بعد وساطة من الكتائب المقاتلة، على ان يتم الإفراج عن مئات المدنيين الكرد الذين اعتقلتهم الدولة الإسلامية".

وانضم لواء جبهة الاكراد الذي يقاتل قوات النظام تحت لواء الجيش السوري الحر الى وحدات حماية الشعب (الكردية) المرتبطة بحزب الاتحاد الديموقراطي في المواجهة المسلحة التي تخوضها منذ ايام ضد مقاتلي جبهة النصرة والدولة الاسلامية في مناطق من الحسكة (شمال شرق) والرقة (شمال). بينما انضم بعض عناصر الكتائب المقاتلة الاخرى الى الاسلاميين في هذه المعركة.

واكد ناشط في تل ابيض، الافراج عن ابو مصعب، مشيرا في الوقت نفسه الى توتر شديد في المدينة الواقعة في محافظة الرقة والتي استولى عليها مقاتلو المعارضة منذ سبتمبر الماضي.