• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«النصرة» لمقايضة 5 سجينات بـ 3 أسرى لبنانيين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 20 يوليو 2015

بيروت (أ ف ب)

طالبت «جبهة النصرة» التي تحتجز عدداً من عناصر الجيش وقوى الأمن اللبنانيين في جبال القلمون السورية أمس، بالإفراج عن خمس نساء في السجون اللبنانية مقابل إطلاق ثلاثة عسكريين مخطوفين.

جاء ذلك في مقابلة أجرتها محطة «إم تي في» التلفزيونية اللبنانية أمس الأول مع زعيم «جبهة النصرة» في منطقة القلمون أبي مالك الشامي (المعروف أيضا بأبي مالك التلي) على هامش زيارة سمحت بها الجبهة لعائلات العسكريين لأبنائها في مناسبة عيد الفطر.

وقال الشامي «إذا خرجت أخواتنا من السجون، إذا سلموني خمس أخوات، أكرمهم وأعطيهم ثلاثة شبان من العسكريين».

وسمى السجينات الخمس اللواتي يطالب بهن وهن جمانة حميد وهي لبنانية من عرسال، وسجى الدليمي وهي عراقية وزوجة سابقة لزعيم تنظيم «داعش» أبي بكر البغدادي، وعلا العقيلي وهي زوجة أبي علي الشيشاني أحد قياديي «جبهة النصرة».

وقال أبو مالك إن بقية العسكريين المحتجزين لدى الجبهة سيفرج عنهم، بعد أن يعود السوريون الذين هجروا من قرى في القلمون إلى بيوتهم، معتبرا أن على اللبنانيين «تحمل مسؤولية تصرفات حزب الله».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا