• الجمعة 07 ذي القعدة 1439هـ - 20 يوليو 2018م

المدير التنفيذي لقطاع الثروة الحيوانية في الرقابة الغذائية لـ «الاتحاد»

إنشاء أول مركز مرجعي لأمراض الإبل بالشرق الأوسط 2020

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 17 نوفمبر 2017

حوار- هالة الخياط

كشف راشد محمد المنصوري، المدير التنفيذي لقطاع الثروة الحيوانية بالإنابة في جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، أن الجهاز في طور إنشاء مركز مرجعي لأمراض الإبل بحلول 2020، ليكون الأول على مستوى دول الشرق الأوسط، ويتولى الجهاز مسؤولية الإشراف عليه، مؤكداً تشديد الرقابة في منافذ الدولة لضمان خلو الماشية من الأمراض

وقال المنصوري في حوار مع «الاتحاد»، إن تأسيس أول مركز مرجعي لأمراض الإبل بالتعاون مع المنظمة العالمية لصحة الحيوان، سيجعل من إمارة أبوظبي الأولى في منطقة الشرق الأوسط فيما يخص المرجعية في هذا المجال، حيث يوجد مراكز مرجعية تصل إلى نحو 49 مركزاً متعلقة بصحة الحيوان حول العالم، إلا أنه لا يوجد من بين هذه المراكز المرجعية مركز متخصص في أمراض الإبل، كما أن هذا المركز من المنتظر أن يصبح الذراع العلمية التي سيتم الاستناد إليها من قبل المنظمة العالمية لصحة الحيوان والدول الأعضاء في وضع الطرق القياسية واتخاذ قراراتهم بشأن أمراض الإبل.

وبين أن مشروع إنشاء المركز المرجعي لأمراض الإبل يحمل جملة من الأهداف المتمثلة في تحسين القدرات العلمية والتقنية لفهم وبائية وتشخيص أمراض الإبل في المنطقة من خلال إجراء البحوث العلمية، والدورات التدريبية وورش العمل تحت إشراف خبراء دوليين، وتطوير وتوحيد طرق تشخيص الأمراض الوبائية وفقاً لمعايير المنظمة العالمية للصحة الحيوانية، والتحقق من كفاءة التطعيم ضد أمراض الجمال الرئيسية، وإجراء الأبحاث الوبائية فيما يتعلق بأمراض الإبل في المنطقة من خلال إجراء الدراسات الميدانية والمخبرية والسيطرة على أمراض الإبل الرئيسية، والتعاون مع المؤسسات الدولية لتبادل الخبرات.

وأشار إلى أن المركز سيفيد في توفير العلاجات لأمراض الإبل، حيث إن 95% من أمراض الإبل تعالج حالياً بذات الأدوية التي تعالج الأبقار، وهناك أمراض مشتركة بين الإبل والإنسان كالكورونا التي تتطلب التقصي والبحث لوقف انتشارها وإيجاد العلاجات لها.

وأوضح المنصوري أن تكلفة إنشاء المركز المرجعي تبلغ 27 مليون درهم، بما في ذلك تكلفة توفير الأجهزة وتدريب الكوادر المواطنة، متوقعاً طلب ميزانية إضافية لتشغيل المركز عام 2020. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا