• الثلاثاء 06 رمضان 1439هـ - 22 مايو 2018م

تفقد مهرجان ليوا للرطب والتقى المشاركين والمزارعين

حمدان بن زايد يدعو إلى استخدام أحدث الأساليب العلمية للارتقاء بتمور الإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 20 يوليو 2013

إيهاب الرفاعي، محمد الأمين

أشاد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية، بالنجاح الكبير والتطور اللافت الذي يشهده مهرجان ليوا للرطب بالمنطقة الغربية للعام التاسع على التوالي.

وقال سموه إن تنظيم المهرجان سنويا ينسجم مع توجهات قيادة دولة الإمارات العربية المتحدة، والاهتمام الكبير الذي يوليه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لدعم المزارعين والاعتناء بالنخلة باعتبارها ثروة وطنية.

جاء ذلك، خلال الزيارة التي قام بها سموه مساء أمس الأول لفعاليات مهرجان ليوا التاسع للرطب 2013 المقام في المنطقة الغربية، تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وبتنظيم لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في إمارة أبوظبي وتستمر فعالياته حتى الخامس والعشرين من الشهر الجاري.

وأكد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان أن ما حققه المهرجان من نجاح لافت يؤكد صحة النهج الذي سار عليه المغفور له الوالد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، من بسط الخضرة والنماء في كافة الأنحاء وفي العناية بالنخلة رمز الحياة والعطاء.

ووصف سموه الجهود الحثيثة التي بذلتها الجهات المشرفة والمشاركة بالمهرجان هذا العام، بأنها اتسمت بالتعاون والانسجام والابتكار، ما كان له أبلغ الأثر في ظهور المهرجان بهذا المستوى الراقي وفي ترسيخ فعالياته والوصول به إلى هذه الدرجة من التطور والتجدد والتميز.

ودعا سموه إلى أهمية مواكبة أحدث تطورات العصر في مجال زراعة النخيل، وإلى ضرورة استخدام أحدث الأساليب العلمية والتقنية للارتقاء بأنواع وأصناف تمور الإمارات ودفعها لمزيد من الجودة والتميز والمنافسة محلياً وعالمياً. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا