• الأحد 02 جمادى الآخرة 1439هـ - 18 فبراير 2018م

في حوار خاص لـ «الاتحاد»:

نيلسون فالديز: لويس ميا شجعني على قبول عرض الجزيرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 20 يوليو 2013

حوار - أمين الدوبلي (أبوظبي) - أكد الباراجواياني نيلسون فالديز لاعب فالنسيا السابق وأحدث الوجوه الأجانب في الجزيرة، أنه جاء إلى «قلعة الفورمولا»، من أجل تحقيق البطولات، وأن عرض الجزيرة ربما لم يكن الأعلى مادياً مقارنة بالعروض الأخرى الكثيرة التي تلقاها في الفترة الأخيرة، لكنه الأكثر إقناعاً من خلال الاحترافية التي تعاملت بها إدارة النادي معه، والطموحات الكبيرة التي يملكها النادي في البطولات كافة، خاصة أن كل معلوماته عن الجزيرة تؤكد بأنه فريق بطل، يعيش مرحلة نهضة، وتوفر له إدارته كل عناصر التفوق .

وقال نيلسون فالديز في حواره الحصري مع «الاتحاد» الذي أجريناه معه في الساعة الثانية والنصف صباح أمس، بعد أن أتم أجراءات التعاقد والفحص الطبي مع الجزيرة بوصفه الأجنبي الرابع، قال: «إن المدرب الإسباني لويس ميا شجعني على الحضور إلى أبوظبي، والانضمام للجزيرة، حيث تقابل معي مرتين في إسبانيا، وكان متحمساً لإقناعي بالتعاقد مع الجزيرة، وتحدث عن النادي بشيء من الفخر والحماس الشديد، وأوضح لي الكثير من ملابسات وظروف الدوري الإماراتي، وكانت كلماته بالنسبة لي الحافز الكبير لقبول العرض، رغم أن وكيل أعمالي تلقى عروضاً من أندية ألمانية، وإنجليزية، وتركية، وأميركية، وروسية أيضاً، ويسعدني أن أكون أول لاعب من باراجواي يشارك في الدوري الإماراتي».

وعن معلوماته عن الكرة الخليجية والإماراتية قال: «أعرف أن اللعبة في دول الخليج متطورة، وبدأت تجتذب بعض نجوم العالم، ولديها طموحات كبيرة في النهوض، وإمكانات أكبر في تحويل الطموحات إلى واقع، أما عن الكرة الإماراتية فهي محترفة، وتسير وفق منهج علمي مدروس، وتملك الكثير من عناصر التميز، وبشكل عام فهي لا تختلف كثيراً عن الكرة اللاتينية لأنها تعتمد في الأساس على الموهبة، والمهارات الفردية، وتابعت انتقال عدد كبير من اللاعبين إلى الدوريات الخليجية، سواء لاعبين أو مدربين».

تحدٍ جديد

وعما إذا كانت تجربته الجديدة تمثل تحدياً كبيراً له، خاصة أنه الأولى له في المنطقة الخليجية قال: «كل تجربة يعيشها الإنسان هي تحد جديد له، وبالفعل اللعب مع الجزيرة تحد كبير لي، لأنني أعلم أن إدارة النادي تعاقدت معي من أجل تحقيق الإنجازات، ومن جهتي سوف أبذل كل ما أملك من جهد من أجل تحقيق تلك الإنجازات على المستويات كافة، لكن بالتأكيد لن يستطيع نيلسون فالديز أن يحقق تلك الإنجازات بمفرده، لأن كرة القدم لعبة جماعية، والفرد ليس له قيمة كبيرة فيها، لأنه إن لم يلق المساعدة من الآخرين، فلن يكون له تأثير كبير، وأنا لا أشعر بالخوف من التجربة الجديدة، لأنني أملك خبرات كثيرة في الملاعب بأهم دوريات العالم، بل أشعر بالثقة من خلال الإمكانات التي وجدتها في النادي، وفي إدارته، ومن خلال كلمات المدرب لويس ميا، وأشعر أيضاً بالمسؤولية حتى أكون جديراً بتلك الثقة، وحتى أستطيع مع زملائي تحقيق طموحات الجماهير والإدارة».

وحول أهم محطاته في دنيا الاحتراف قال: لا شك أنها تتمثل في الفترة التي لعبت فيها بالدوري الألماني، لمدة تزيد عن 7 سنوات بين فريقي فيردر بريمين، وبروسيا دورتموند، فضلاً عن مسيرتي الدائمة مع منتخبات باراجواي، وأنا أعتز بتلك التجارب، وأعتز أيضاً بتجربتي مع فالنسيا الإسباني، ومازال لدي الكثير الذي أعطيه في ملاعب الكرة». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا