• الاثنين 07 شعبان 1439هـ - 23 أبريل 2018م

برعاية مهرجان منصور بن زايد العالمي للخيول

جائزة «أم الإمارات» التقديرية للتميز في الرياضة.. سارة وإلكسندرا تتقاسمان لقب النسخة الثانية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 17 نوفمبر 2017

لندن (الاتحاد)

تقاسمت البريطانيتان سارة ليتير لاعبة كرة الهدف، والكسندرا باسك مؤسسة مينتريدج، ومديرها العام جائزة «أم الإمارات» التقديرية لنساء المستقبل للتميز في فئة الرياضة، وكرمت الرياضيتان في حفل توزيع جوائز الاستفتاء السنوي لنساء المستقبل في الرياضة، الذي أقيم أمس الأول بفندق هيلتون بلندن، برعاية المهرجان العالمي لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للخيول العربية الأصيلة، الذي يقام بتوجيهات سموه، ودعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات».

وحضر الحفل الذي أقيم للعام الثاني على التوالي في لندن، وقام بتتويج الفائزين، روضة العتيبة، القائم بالأعمال في سفارة الدولة في المملكة المتحدة، ولارا صوايا المدير التنفيذي للمهرجان العالمي، رئيس الاتحاد الدولي لأكاديميات سباقات الخيل «إيفهرا»، مدير عام الوثبة ستاليونز، رئيس لجنة سباقات السيدات في الاتحاد الدولي لسباقات الخيول العربية «إفهار».

كما حضر الحفل بينكي ليلاني مؤسسة (نساء المستقبل)، وعدد من المسؤولين والرعاة والحكام والمرشحات في الفئات الـ 12 التي تشملها جائزة «نساء المستقبل».

وتم اختيار سارة ليتر، والكسندرا باسك، اللتين تقاسمتا الفوز بالجائزة من بين المرشحات الخمس اللاتي وصلن للمرحلة الأخيرة من التصفيات، والتي شهدت منافسة قوية أمام لجنة التحكيم لهذه الفئة التي كان عضواً فيها ريتشارد مولن بطل الفرسان في الإمارات وسفير المهرجان العالمي.

وتعد سارة ليتر لاعبة كرة الهدف وحارس مرمي الفريق البريطاني، من الرياضيات المميزات، وبالرغم من ضعف بصرها إلا أنها كانت دائما في حالة تحد مع الإعاقة، واختيرت ضمن تشكيلة المنتخب البريطاني منذ عام 2013، حيث حققت معه المركز الخامس في التصفيات المؤهلة لدورة سيؤول، ودائما تقدم المساعدة لفريقها ليتمكن من المشاركة مادياً وإدارياً، وفازت هذا العام بجائزة تاس تاس للمحترفين، وهي حاليا تدرس الدكتوراه. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا