• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

الكويت: لا تهاون مع البلاغات الكاذبة والعابثين

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 18 يوليو 2015

الكويت (وكالات)

أكدت وزارة الداخلية الكويتية أمس، أن البلاغات الكاذبة أو العبثية أو الكيدية عبر وسائل التواصل الاجتماعي «تحت المجهر»، مشيرة إلى أن أجهزة الأمن ضبطت العابثين بأمن المواطنين والمقيمين. وقالت في بيان صحفي حول سلسلة البلاغات الكاذبة ورسائل العبث أو الكيدية عبر وسائل التواصل الاجتماعي، والتي تستهدف أمن المواطنين والمقيمين وإزعاجهم وإرهابهم بعبارات تهديد على سبيل المزاح أو غيرها: إن أجهزة الأمن المعنية تعكف على ملاحقتهم وضبطهم واتخاذ الإجراءات القانونية المشددة ضدهم بتهم الإخلال بالأمن العام وإزعاج السلطات وإساءة استخدام الهاتف. وأوضحت الوزارة أن مخفر العارضية تلقى بلاغاً من أحد المواطنين عن تسلم ابنته رسالة تهديد مجهولة عبر (الواتس أب) بدعوى اختيارها كإحدى سبايا (داعش الإرهابية) حيث تبين من التحقيقات أن مرسلة الرسالة إحدى قريباتها بقصد المزاح. وذكرت أن أحد المواطنين تلقى رسالة تهديد من أحد أصدقائه يبلغه فيها بتفخيخ سيارته، وتقدم على أثرها ببلاغ إلى مخفر الفحيحيل، وكشفت التحقيقات كذب الادعاء حيث تم التوصل إلى من قام بذلك الفعل وسجلت ضده قضية إساءة استخدام الهاتف وإتلاف مركبة وإزعاج الآخرين، وتم تحويلهما إلى جهة الاختصاص لاتخاذ الإجراء اللازم بحقهما. وأكدت الوزارة أنها لن تتهاون مع كل من تسول له نفسه العبث بأمن البلاد وأمان مواطنيه وأنها تتعامل مع هذه التصرفات بكل جدية وشدة وحزم، داعية الجميع إلى الالتزام بالقانون والنظام واحترام الآداب العامة والامتناع عن إزعاج المواطنين بمثل هذه الرسائل العبثية.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا