• الأربعاء 05 جمادى الآخرة 1439هـ - 21 فبراير 2018م

«السيارات الصينية» تتوسع بالخارج لمواجهة الركود

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 20 يوليو 2013

بكين (د ب أ) - أبدت شركات صناعة السيارات الصينية رغبتها في التوسع في الأسواق الخارجية، لمواجهة تراجع مبيعاتها في الأسواق المحلية.

وذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا)، أن عدداً كبيراً من شركات صناعة السيارات الصينية، سواء المملوكة للقطاع الخاص أو المملوكة للدولة تبذل جهوداً كبيرة لبيع سياراتها خارج الصين التي تشهد تباطؤا في نمو المبيعات بعد عشر سنوات من النمو.

وصدرت شركة جيلي موتورز الصينية المملوكة للقطاع الخاص، والتي تمتلك شركة فولفو كار كورب السويدية عام 2010 خلال النصف الأول من العام الحالي 50438 سيارة بزيادة نسبتها 50% عن الفترة نفسها من العام الماضي.

وقال شانج لين نائب رئيس جيلي موتور، إن المبيعات الخارجية مثلت حوالي 20% من إجمالي مبيعات الشركة، مضيفاً أنه على شركات السيارات الصينية، إعداد نفسها بطريقة مناسبة لمنافسة الشركات الأجنبية، إذا أرادت التحول إلى كيانات دولية، وذلك قد يستغرق ما بين 3 و5 سنوات.

وكما هو الحال مع شركة جيلي، فإن شركات صينية مثل جريت وول موتور، وشيري أوتو، وبي.واي.دي، بدأت تقيم مصانع تجميع في الأسواق الصاعدة، ومن المقرر أن يبدأ مصنع جريت وول في مدينة ليبستك الروسية العمل خلال عام، كما تعتزم الشركة إقامة مصنع في أوسوريسك.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا