• الثلاثاء 04 ذي القعدة 1439هـ - 17 يوليو 2018م

ترامب يوجه تحذيرًا شديد اللهجة إلى كوريا الشمالية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 16 نوفمبر 2017

أ ف ب

وجّه الرئيس الأميركي دونالد ترامب تحذيراً شديداً إلى كوريا الشمالية، مؤكداً أن هذه «الديكتاتورية المنحرفة لا يمكنها أن تبتزّ العالم»، وواعد بممارسة «ضغوط قصوى» على هذا البلد.

وقال ترامب، في خطاب ألقاه في البيت الأبيض غداة عودته من جولة آسيوية ماراثونية تركّزت على حل أزمة كوريا الشمالية، إن نظيره الصيني شي جينبينغ وعده بأن يمارس «ضغوطاً اقتصادية» على بيونغ يانغ، مشدداً على أن «الرئيس شي يقرّ بأن كوريا الشمالية تشكّل خطرًا كبيراً على الصين».

وعرض الرئيس الأميركي، في خطابه الذي استغرق نصف ساعة، محطات رحلته الآسيوية التي استغرقت 12 يوماً وأصبحت أطول جولة يقوم بها رئيس أميركي في آسيا منذ 1991. كما تطرق إلى زيارات سابقة قام بها إلى الخارج منذ تسلم مفاتيح البيت الأبيض في يناير الماضي.

وقال ترامب «أود اليوم أن أبلغ الأميركيين بنجاح هذه الرحلة وبالجهود التي قمنا بها كي نحقق للأميركيين الأمن والرخاء هذا العام»، مشددًا بالخصوص على المحورين الأساسيين لهذه الرحلة وهما التهديد الكوري الشمالي والتبادلات التجارية بين الولايات المتحدة وآسيا.

وأضاف «عندما ألقيت خطابا أمام الجمعية الوطنية لجمهورية كوريا، قلت الحقيقة بخصوص نظام كوريا الشمالية، وقلت بوضوح إنني لن أسمح لهذه الدكتاتورية المنحرفة بأن تأخذ العالم رهينة مقابل ابتزازها النووي».

وأكد أنه خلال محطات رحلته الآسيوية «طلبنا من كل الدول أن تدعم حملتنا الرامية إلى ممارسة أقصى الضغوط لنزع القدرات النووية من كوريا الشمالية».

وبالموازاة، ذكّر ترامب بأن الكونغرس الأميركي وافق على زيادة «الموازنة العسكرية إلى مستوى تاريخي» يقارب 700 مليار دولار.