• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

الأوقاف المصرية توقف إماماً بعد دعائه على الإعلاميين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 16 يوليو 2015

القاهرة (وكالات)

أعلن الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف المصري إن الوزارة قررت منع الداعية الشيخ محمد جبريل من أي عمل داخل المساجد سواء الإمامة أو إلقاء دروس خاصة بعد أن دعا على مسؤولي الدولة في صلاة التراويح مساء الاثنين بأكبر مساجد مصر وهو مسجد عمرو بن العاص بمنطقة مصر القديمة جنوب القاهرة. وقال الوزير المصري في تصريحات الليلة قبل الماضية إن أي شخص سيساعد جبريل في الإمامة أو إلقاء خطب أو دروس بالمساجد سيتم تنفيذ الإجراءات الحاسمة ضده مضيفاً أن جبريل لو جاء إلى مسجد عمرو بن العاص سيواجه بإجراء حاسم قد يصل لمنعه من الدخول. وأضاف أنه تم تحرير محضر ضد جبريل بموجب الضبطية القضائية لأنه تحوّل بالصلاة إلى التوظيف السياسي، مشيراً إلى أن جبريل ليس خطيباً، وهناك تعليمات بالالتزام بدعاء القنوت المأثور عن النبي (صلى الله عليه وسلم)، ولكن المتاجرين بالدين وهو منهم -حسب وصف الوزير- حول الدعاء إلى خطبة منبرية وسياسية ولون من التمجيد والتغني الصوتي الذى نهى عنه. وقال جمعة سنخاطب التليفزيون المصري وسنطلب منه عدم إذاعة أي تسجيلات لجبريل، كما سنطالب الدول العربية بعدم استضافته أو السماح له بممارسة أي أعمال بمساجدها. وكان الداعية محمد جبريل، قد دعا على الظالمين، وبعض الإعلاميين، وسماهم سحرة فرعون، وهو نفس الوصف الذي أطلقه عليهم محمد بديع مرشد الإخوان، كما دعا للشباب المعتقلين من عناصر الإخوان أثناء إمامته للمصلين في صلاة التراويح، ليلة أمس الاثنين، بمسجد عمرو بن العاص. ومنعت سلطات مطار القاهرة أمس جبريل من السفر خارج مصر. وكان جبريل متوجهاً إلى لندن عبر شركة خطوط مصر للطيران، وتم منعه من السفر بناء على قرار صادر بمنعه من المغادرة. وقال مصدر أمنى بالمطار، إن الداعية كان متوجهاً إلى لندن وتم منعه من السفر وصرفه، موضحاً أن المذكور لم يكن مطلوباً ضبطه وإحضاره، ولا كان في هذه الحالة يتطلب إلقاء القبض عليه فوراً وتسليمه.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا