• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

يرى نفسه ابن الموروث الشعبي الأصيل

متعب المزروعي: مجالس رمضان تجمعنا على تقاليد الماضي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 16 يوليو 2015

أشرف جمعة(أبوظبي)

أشرف جمعة(أبوظبي)

يحفل المجتمع الإماراتي بنماذج واعدة تدرك قيمة التطور الحضاري والقدرة على الإبداع في المجالات كافة، ومسؤول أول العلاقات الاجتماعية والحكومية بشركة الإمارات العالمية للإلمنيوم متعب مطر المزروعي استطاع أن يبذل مجهوداً مضاعفاً طوال شهر رمضان المبارك من خلال عدة مناشط أبرزها مهرجان السمحة، ومن ثم مجلس السمحة الرمضاني، وكذلك توزيع وجبات الإفطار على عمال المزارع بالمنطقة، وعلى الجمهور في الطرقات العامة، وهو ما يجعله يتوازن ما بين مهنته ومهامه في الشهر الكريم، واللافت أن المزروعي يعيش في هذه الأثناء أجواء رمضانية خالصة، ممتازة بروح النشاط والحركة الدائبة.

شراكة وطنية

حول مهام متعب المزروعي الرئيسية في رمضان يقول: قدر لي بحكم عملي في شركة الإمارات العالمية للألمنيوم أن أكون همزة الوصل بين منسقي مهرجان السمحة الرمضاني، والشركة التي أتبعها بما يمثل شراكة وطنية مع نادي تراث الإمارات، وهو ما أثمر في نهاية المطاف عن نجاح مهرجان جمع أبناء منطقة السمحة على الموروث الشعبي الإماراتي الأصيل، ومن ثم استثمار شهر رمضان الفضيل في زيادة التفاعل بين أبناء هذه المنطقة التي تعيش كأسرة واحدة، إذ نعمل جميعاً من أجل المشاركة الفعالة في أنشطة تجدد إيقاع الحياة وتزيد التفاعل الاجتماعي بين الأهل في ظلال رمضان المبارك، لافتاً إلى أن الشركة رعت المهرجان، وأسهمت في بث روح الألفة بين الجميع، نظراً لكون الإمارات العالمية للألمنيوم هي شركة مملوكة مُناصفة لكل من شركة مبادلة للتنمية من أبوظبي، ومؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية من دبي، وتضم الأصول التشغيلية الرئيسية لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم كلاً من شركة دبي للألمنيوم التي تعرف أيضاً باسم دوبال - جبل علي، وشركة الإمارات للألمنيوم المعروفة باسم إيمال- الطويلة، واللتين يبلغ إنتاجهما السنوي المُجمع 2.4 مليون طن من الألمنيوم سنوياً، ما يجعل من شركة الإمارات العالمية للألمنيوم خامس أكبر مُنتج للألمنيوم الأولي في العالم، وتمتلك أيضا الشركة التي تتخذ من دولة الإمارات مقرا لها مؤسسة غينيا ألومينا كوربوريشن GAC، وهو مشروع لتعدين البوكسيت ومصفاة للألومينا في غرب أفريقيا، كما تُخطط الشركة لتحقيق معدلات نمو محلية كبرى، وتوسعات عالمية، وهو ما يجعلها تشارك بقوة في الأنشطة والفعاليات التراثية والوطنية وتدعمها من منطلق المصلحة الوطنية.

وبخصوص مهامه في توزيع الوجبات على عمال المزارع في منطقة السمحة ومن ثم أفراد المجتمع الذي يتصادف وجودهم في الشوارع قبل الإفطار مباشرة يلفت متعب المزروعي إلى أنه بالتنسيق مع إحدى الجهات يحرص على إتمام هذه المهمة الإنسانية المحضة، والتي تسهم في تقديم عمل إنساني يتماهى مع أخلاقيات الشهر الكريم، وروحه السمحة التي يبثها في النفوس، فضلاً عن أن هذا التقليد الذي دأب عليه أبناء الإمارات يعد جزءاً أصيلاً من تقاليدهم المتعارف عليها، لافتاً إلى أنه يتم أيضاً توزيع هذه الوجبات في مناطق أخرى في أبوظبي، تصل إلى أفراد المجتمع الذين لا يتمكنون من اللحاق بموائدهم داخل البيوت لحظة أذان المغرب.

مجلس رمضاني ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا