• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

الدعاء أن يحفظ الله الوطن وقيادتنا الرشيدة

بيوت الله عامرة بآلاف المصلين في «ليلة القدر»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 15 يوليو 2015

إبراهيم سليم

إبراهيم سليم (أبوظبي)

أمضى عشرات الآلاف من المصلين ليلتهم أول أمس، وهي ليلة السابع والعشرين من شهر رمضان المعظم، في التهجد والصلاة وقراءة القرآن، وبدأ المصلون التوافد إلى المساجد في مختلف أنحاء الدولة، وهم بين ساجد وقائم يحذرون الآخرة ويرجون رحمة ربهم، ويخافون عذابه، وكلهم يحمل في قلبه مشاعر إيمانية قوية. وكانت الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف قد أكملت عدتها لاستقبال المصلين، وتهيأت المساجد في أكمل زينتها وبهائها لهذه الليلة المباركة التي هي خير من ألف شهر، وتضرع المصلون في مختلف مساجد الدولة، وابتهلوا إلى الله أن يعم السلام والأمن بلاد المسلمين، وأن يؤلف بين القلوب.

وحرص أئمة المساجد على التذكير بهذه الليلة المباركة في دروسهم اليومية، وعددوا فضائلها، وما الواجب على المسلم القيام به، في إحيائها، كما حرصت أسر بالكامل على إحياء هذه الليلة المباركة، واصطحاب الآباء لأبنائهم في مشهد متكرر بكل المساجد.

وفي نهاية صلاة التهجد دعا أئمة المساجد أن يحفظ الله الإمارات وسائر بلاد المسلمين، وأن يوفق صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي (رعاه الله) وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات لما فيه خير البلاد والعباد، وقام البعض من أهل الخير والمروءة، بتجهيز وجبات طعام في بعض المساجد، وعبوات مياه وعصائر في استقبال المصلين عند خروجهم للحاق بالسحور.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض