• الأربعاء 09 شعبان 1439هـ - 25 أبريل 2018م

اشتباه في تلوث زيتي بشاطئ الفجيرة

سليمان الخديم: تراكمات قاعية موسمية لا خطورة منها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 29 يناير 2018

فهد بوهندي (دبا الفجيرة)

أكد صيادون مواطنون، وجود بقعة زيتية من مخلفات السفن على بعد 5 أميال بحرية من شواطئ البدية والعقة، وصولاً إلى دبا. وقال الصياد مصطفى الحمادي: «عند خروجنا أنا ومجموعة من الصيادين في الرحلة الأخيرة، لاحظنا وجود كمية كبيرة من التلوث، وهي خليط بين مجموعة من الزيوت والوقود ابتداءً من الجزيرة على بعد 5 أميال باتجاه عرض البحر، وهذا التلوث يتكرر بسبب قيام بعض السفن- للأسف- بإفراغ حمولتها بشكل مخالف لقوانين الدولة، ما يشكل خطراً كبيراً على البيئة البحرية وحركة الصيد التي تعتبر مصدراً رئيساً لغذاء الإنسان».

من جهته، طمأن سليمان الخديم، نائب رئيس جمعية صيادي الدولة، رئيس جمعية دبا الفجيرة، السياح والصيادين بأن ما يصفه الصيادون ليس بقعة زيت، وإنما هي المخلفات المتراكمة في قاع البحر، وقال: «خلال هذه الفترة من كل عام، وبسبب الرياح وارتفاع الموج، تتحرك هذه التراكمات من القاع إلى السطح، لذا أؤكد من خبرتي وتجربة الصيادين القدامى أصحاب الخبرة، أن ما يذكره الصيادون ليس بقعة زيت ولا يشكل خطورة أبداً على البيئة البحرية لأنها تراكمات متحللة وليس لها أي أثر».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا