• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

تشييع جثمان السفيرة فوق العادة للفن وقيمه الحقيقية

فاتن حمامة ولدت في «يوم سعيد» وودعت بـ «وجه القمر»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 19 يناير 2015

تامر عبدالحميد

سعيد ياسين وتامر عبد الحميد (القاهرة- أبوظبي)

ودع العالم العربي إحدى القامات الفنية..«سيدة الشاشة العربية» فاتن حمامة التي غيبها الموت السبت الماضي عن عمر يناهز 83 عاماً، بعد مسيرة فنية طويلة عاصرت فيها عقوداً من تطور السينما المصرية، حيث بدأت انطلاقتها الفنية وعمرها لم يتجاوز 8 سنوات في فيلم «يوم سعيد» مع الدكتور الفنان محمد عبد الوهاب، واختتمت مشاركتها في الدراما التلفزيونية بمسلسل «وجه القمر».

وأقيمت مراسم تشييع أمس للممثلة الأكثر شهرة في تاريخ السينما المصرية في مسجد الحصري بضاحية 6 أكتوبر ثم نقل جثمانها إلى مدافن أسرتها في المنطقة نفسها.

سفيرة الفنشارك في الجنازة الآلاف بحضور وجوه فنية كبيرة من أبرزهم الممثلان محمود ياسين وحسين فهمي والممثلة إلهام شاهين، وعدد من السياسيين، كان أبرزهم الأمين العام السابق للجامعة العربية عمرو موسى الذي أصدر بياناً نعى فيه إلى الشعب المصري والشعوب العربية رمزاً من رموز مصر وقوتها الناعمة.

وأضاف في بيانه: كانت فاتن حمامة سفيرة فوق العادة لمصر، وتراثها وقيمها وللمرأة المصرية، وكانت دائماً تعبر عن أجمل ما فينا، وكانت تنشر الحب والجمال حيثما ذهبت. وأصدر رئيس الوزراء المصري إبراهيم محلب بياناً رأى فيه أنه بغياب فاتن حمامة فقد الفن الراقي أحد أعمدته الأساسية.

ومن جهته قال الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي في بيان نعي للممثلة الراحلة: إن فاتن حمامة سوف تظل رمزاً من رموز الفن المصري والعربي الرفيع على مدار عصوره وقيمة عظيمة ساهمت في تشكيل والارتقاء بالوعي العربي، لافتاً إلى أن اسمها سوف يقترن بتاريخ مصر الرائد في النهوض بالفنون بالوطن العربي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا