• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

بعد سلسلة ارتفاعات امتدت لخمس جلسات

ترقب إعلان النتائج وتعديل المراكز يدفعان مؤشر سوق أبوظبي لتراجع محدود

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 23 يناير 2014

مصطفى عبدالعظيم (دبي)- تعرض سوق أبوظبي للأوراق المالية خلال تعاملات جلسة الأمس، لأول عملية جني أرباح بعد سلسلة من الارتفاعات امتدت لخمس جلسات متتالية، اعتبرها وسطاء ومحللون ماليون طبيعية، وفرصة لالتقاط الأنفاس، بعدما اخترق مؤشر السوق خلالها حواجز جديدة هي الأعلى خلال 6 سنوات.

وتراجع المؤشر أمس بنسبة طفيفة بلغت 0,06%، وأغلق عند مستوى 4578,19 نقطة، في جلسة اتسمت بالتذبذب الواسع نتيجة التحركات المتباينة للأسهم والتداولات المضاربية التي قفزت بالمؤشر خلال الجلسة لأعلى مستوياته لليوم، ليلامس حاجز المقاومة الجديد 4600 نقطة، عند 4596,7 نقطة.

لكن مع تعرض العديد من الأسهم، سواء القيادية والصغيرة، لعمليات بيع خلال الجلسة، بهدف تعديل المراكز استعداداً لإعلان الشركات عن نتائجها، تخلى المؤشر العام عن مكاسبه، منحدراً إلى أدنى مستوياته لليوم عند 4547,71 نقطة، وذلك قبل أن تسهم عمليات شراء جديدة على أسهم منتقاة في تقليص حدة التراجع، ليغلق بالقرب من مستواه السابق مع ميل طفيف نحو الهبوط بخسارته نحو 2,78 نقطة فقط.

ويرى محللون أنه، وفقاً للتحليل الفني، فإنه من المتوقع أن يواجه السوق نشاط التصحيح السعري الضيق عند نقاط 4600 نقطة و4550 نقاط، ويمكن في حال ضعف التداولات العودة من جديد إلى مستوى 4500 نقطة، بحيث تعطى الفرصة من جديد للمستثمرين لتشكيل مراكز مالية جديدة عند هذه المستويات، استعداداً لارتفاعات مقبلة مدعومة بالنتائج المالية والتوزيعات، قد تمكن المؤشر من اختراق مستويات المقاومة الجديدة.

ووفقاً لبيانات سوق أبوظبي، تخلت السيولة عند مستوياتها المليارية، لتصل إلى 881,4 مليون درهم، الأمر الذي اعتبره محللون إيجابياً، لما يعكسه تراجع حدة التداولات المضاربية لصالح التداولات الاستثمارية، التي تسعى للتمركز في الشركات التي يتوقع أن تكشف عن نتائج أعمال قوية وتتجه لاقتراح توزيعات سخية في الأرباح.

وشهدت حركة التداول في سوق أبوظبي، أمس، انخفاضاً ملحوظاً في الأداء على صعيد الأحجام والصفقات والقيم، حيث تراجعت أحجام التداول بصورة حادة، لتصل إلى 397,51 مليون سهم، مقارنة مع 802,7 مليون سهم في الجلسة السابقة، وتراجعت قيم التداول إلى 881,4 مليون درهم، مقارنة مع 1,573 مليار درهم، في جلسة الثلاثاء، بالتزامن مع تراجع ملحوظ في عدد الصفقات المنفذة أمس لتصل إلى 5069 صفقة، مقارنة مع 6648 صفقة سابقة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا