• الجمعة 07 جمادى الآخرة 1439هـ - 23 فبراير 2018م

برئاسة منصور بن زايد

مجلس إدارة «أبوظبي للرقابة الغذائية» يعتمد موازنة 2014

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 15 يوليو 2013

أبوظبي (وام)- اعتمد مجلس إدارة جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية خلال اجتماعه الدوري مساء أمس الأول، برئاسة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس إدارة الجهاز ميزانية الجهاز المقترحة لعام 2014، والتي تتناسب مع متطلبات تطبيق الخطة الاستراتيجية المعتمدة له.

واستهل مجلس الإدارة الاجتماع بالمصادقة على محضر الاجتماع السابق، ثم ناقش جدول الأعمال الحالي، واستعرض خلاله عدداً من البنود من أبرزها: إنجاز مجموعة من التشريعات الخاصة بالزراعة وسلامة الغذاء والتي تلبي احتياجات المرحلة الحالية والمقبلة في الإمارة، حيث تم اعتماد مجموعة من مشاريع الأدلة والأنظمة التي قام الجهاز بإعدادها خلال الفترة الماضية.

وخلال مناقشته البند الخاص بدخول إبل المهرجانات إلى إمارة أبوظبي، وجه المجلس بضرورة إنشاء محاجر بيطرية لاستيعاب الإبل المشاركة في المهرجانات، واعتماد آلية تكفل ضمان إحكام السيطرة على البؤر المرضية وعدم السماح بانتقال أي أوبئة من خارج الدولة، عبر دخول حيوانات مريضة قد تؤدي إلى نقل الأمراض للثروة الحيوانية في الإمارة.

واطلع المجلس على آخر مستجدات الدراسة المسحية التي تم إعدادها للتعرف على أوضاع المزارع المهملة في إمارة أبوظبي وأسباب هذه الظاهرة والحلول المقترحة لها، حيث وجه المجلس بالتنسيق مع دائرة الشؤون البلدية للاستفادة من هذه المزارع واستغلالها بالشكل الأمثل بما يتماشى مع بيئتها وظروفها الخاصة.

وحث المجلس على ضرورة الاستفادة من المياه المعالجة في ري المزارع وتشجيع استخدامها في زراعة الأعلاف والأشجار المثمرة. كما اطلع المجلس على توجه الجهاز لتنظيم منتدى ومعرض الابتكار الزراعي لعام 2014 وهو الملتقى الأول من نوعه على مستوى المنطقة للمخترعين والمبتكرين والشركات، لإعطاء حلول زراعية تناسب الواقع الزراعي في دولة الإمارات والمنطقة.

ويصاحب هذا المنتدى معرض تشارك فيه أجنحة الشركات الزراعية المتخصصة والجامعات العالمية، لتعرض الحلول والابتكارات الخاصة بمواجهة الصعوبات التي يشهدها قطاع الزراعة في الدولة والعالم.

ورحب المجلس بالأفكار المطروحة من قبل إدارة الجهاز في هذا الصدد، موجهاً بالاستفادة من هذا المنتدى والمعرض المصاحب في كل مجالات الزراعة، والتشجير ومختلف نواحي البيئة الزراعية لتحقيق الفائدة المرجوة على مستوى مزارع الدولة والمنطقة.

واستعرض المجلس خلال الاجتماع أنشطة قسم التلقيح الصناعي ونقل الأجنة التابع للجهاز، وأبرز ما توصل إليه القسم من تقنيات وبرامج تسهم في تحسين السلالات والحفاظ على النوع وزيادة الإنتاجية، موجهاً بضرورة التواصل مع أصحاب الثروة الحيوانية للاستفادة من الخدمات التي يقدمها هذا القسم، بما يسهم في الارتقاء بواقع قطاع الثروة الحيوانية في إمارة أبوظبي، وهو ما سيعود بالنفع على أصحاب الثروة الحيوانية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا