• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

«كلنا الإمارات» و«حقوق الإنسان» توقعان مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 13 يوليو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

وقعت جمعيتا «كلنا الإمارات» و«الإمارات لحقوق الإنسان» مذكرة تفاهم لتحقيق الأهداف المشتركة للجانبين، وتحقيق مبدأ التواصل والتكامل بين مؤسسات المجتمع المدني لخدمة المجتمع، وبهدف تعزيز العمل الوطني المشترك، وذلك برعاية سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان رئيس جمعية «كلنا الإمارات». وقع المذكرة عن جانب جمعية «كلنا الإمارات» مسلم سالم محمد بن حم العامري رئيس مجلس إدارة الجمعية، ومحمد سالم الكعبي رئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات لحقوق الإنسان، وحضر توقيع المذكرة في مبنى جمعية «كلنا الإمارات» بمدينة خليفة بأبوظبي أعضاء مجلسي إدارتي الجمعيتين.

وقال ابن حم: «إن توجيهات سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد رئيس الجمعية تؤكد العمل لخلق شراكات استراتيجية وهادفة مع المؤسسات الوطنية والجمعيات المدنية، والعمل المشترك للمساهمة في عملية التنمية والبناء، وبما يخدم قضايا الشباب والأسرة والمجتمع.

من جانبه، أكد محمد سالم الكعبي، أن هذه المذكرة ستسهم في تعزيز الارتباط والتعاون بين المؤسستين للمساهمة في بناء مجتمع آمن وصحي، كما أشاد بالدور البارز لسمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد رئيس الجمعية، وتوجيهات سموه في تعزيز التعاون والشراكة بين مؤسسات المجتمع المدني، وخلق شراكات فاعلة تسهم في ترسيخ مبادئ الإخاء والتلاحم بين أفراد المجتمع كافة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض