• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

الداخلية تبحث خطة التأمين خلال عيد الفطر

مقتل 252 إرهابياً بسيناء في 11 يوماً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 13 يوليو 2015

القاهرة (وكالات)

أعلن المتحدث العسكري المصري العميد محمد سمير، الأحد، عن مقتل 252 إرهابياً شمالي سيناء، على مدار الأحد عشر يوما الماضية. وقال المتحدث العسكري في بيان، إنه «تم خلال الفترة من الأول وحتى الحادي عشر من شهر يوليو الجاري، القضاء على 252 عنصرا إرهابيا، وضبط 13 من المطلوبين أمنيا، و63 من المشتبه فيهم» بتنفيذ هجمات في سيناء. وأكد تدمير 18 موقعا من مقار ومناطق تجمعات خاصة بالإرهابيين، وتدمير 29 سيارة خاصة بهم، إحداها مفخخة وأخرى محمل عليها أسلحة وذخائر وصواريخ بمنطقة المقاطعة.

وأضاف أن الجيش دمر 43 دراجة بخارية بدون لوحات معدنية خاصة بالمتشددين، و32 عبوة ناسفة كانت معدة ومجهزة لاستهداف القوات، إلى جانب اكتشاف وتدمير 4 مخازن، من بينهم مخزن للمواد المتفجرة بمنطقة «حق الحصان».

وأوضح انه تم ضبط كمية كبيرة من الأسلحة والذخائر المتنوعة ومعدات الاتصال، التي شملت قاذفات هاون وأر بي جي ورشاشات وبنادق آلية وقناصة وقنابل يدوية وأحزمة ناسفة وطلقات متنوعة الأعيرة وأجهزة اتصال لاسلكي وأسلاك تستخدم بأعمال التهريب عبر الأنفاق.

من ناحية أخرى، عقد اللواء مجدي عبدالغفار، وزير الداخلية المصري، اجتماعًا مع مساعديه والقيادات الأمنية المعنية، استعرض خلاله التحديات التي تواجهها قوات الشرطة لتأمين الجبهة الداخلية من خطر الإرهاب، وحادث التفجير الذي وقع أمام القنصلية الإيطالية، وخطة الأجهزة الأمنية في كشف ظروفه وملابساته.

واستعرض جهود الأجهزة الأمنية، التي أسفرت عن ضبط العديد من الخلايا والعناصر الإرهابية، وإجهاض مخططاتهم والجهود في مجال مواجهة العناصر الجنائية والتشكيلات العصابية ومداهمة البؤر الإجرامية.

وتناول عبدالغفار، الاستعدادات الأمنية التي اتخذتها قطاعات الوزارة المختلفة لتأمين صلاة عيدة الفطر المبارك، ومرافق الدولة والمنشآت المهمة والحيوية، وخطط تأمين وسائل النقل خلال إجازة العيد، مؤكدًا أنه لا هوادة في مواجهة كل من يحاول النيل من مقدرات الوطن وتهديد أمنه.

وشدد على ضرورة تكثيف الانتشار الأمني بالميادين والشوارع الرئيسية والمقاصد السياحية والمتنزهات، وأماكن تجمع المواطنين لتأمينهم، وكذلك تأمين المسطح المائي لنهر النيل، ومواجهة جميع صور الخروج على القانون بكل حزم وربط الخدمات الأمنية الميدانية مع غرف العمليات.

وطالب الوزير، باستنفار الجهود وتشديد الإجراءات الأمنية ومراجعة خطط التأمين ومدى فاعليتها بما يتماشى مع طبيعة كل مرحلة وما يصاحبها من مستجدات، وحث وزير الداخلية المواطنين على التعاون مع أجهزة الأمن، لضبط وإجهاض العمليات الإرهابية والمتورطين فيها.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا