• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م

مهرجان مغربي يناقش صورة الخليج في رحلة ابن بطوطة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 11 نوفمبر 2017

محمد نجيم (الرباط)

تحت شعار «الرحالة.. سفراء السلام»، انطلقت بمدينة طنجة، فعاليات الدورة الثالثة لمهرجان ابن بطوطة، الذي تنظمه جمعية ابن بطوطة، ويستمر حتى 12 من نوفمبر الجاري.ويطمح المهرجان إلى تثمين أعمال هذا الرحالة المعروف خلال القرن الـ14، الذي انطلق في رحلة إلى مكة المكرمة، ليواصل الترحال، ويعود 28 سنة بعد ذلك. وخلال سفره، جاب ابن بطوطة العديد من مدن الشرق الأوسط، واكتشف تركيا وإيران والهند والصين، قبل أن يعود إلى القارة السمراء، ويسافر انطلاقاً من تمبوكتو (مالي) إلى بلغاريا، بهدف نشر رسالة التسامح والتعايش بين الشعوب والأديان.

كما تطمح التظاهرة، إلى إبراز التراث الثقافي واللامادي لمدينة طنجة، الواقعة بمضيق جبل طارق، وبمفترق طرق أفريقيا وأوروبا والمتوسط والمحيط الأطلسي، ما يجعل منها صلة وصل بين الثقافات والحضارات.

وتزامناً مع أيام المهرجان، يتم تنظيم معرضين للمخطوطات النادرة والكتب النفيسة، تعود لفترة ابن بطوطة، وتجسد الرابط الوثيق بين شمال وجنوب المملكة، وكذا الغنى الثقافي والتاريخي للمناطق الصحراوية وارتباطها الدائم بالسلاطين المغاربة.

وسيمكن المعرض الرئيس الذي سيقدمه لأول مرة وريث خزانة العلامة «عبد الباقي سبويه» بالمركز الثقافي أحمد بوكماخ، الاقتراب من هذا الكنز الوثائقي الذي يكشف عنه لأول مرة، ويعود لعشرة قرون، من خلال مخطوطات نادرة تؤكد الارتباط الروحي والسياسي لأهل الصحراء بسلاطين المغرب.

وينظم المعرض الثاني، بشراكة مع الفنان المغربي يونس الشيخ علي، الذي سيقدم مخطوطات نادرة تعرّف بالرحالة المغربي ابن بطوطة، كما تسوق صورة مشرقة عن تاريخ وحضارة المملكة المغربية.

ويتضمن برنامج المعرض أيضاً العديد من اللقاءات العلمية ومعارض الفن التشكيلي وأمسية عربية أندلسية للاحتفاء بالسلم، وكذا مسرحية أردنية بعنوان «الإرهاب على الباب».

ويشمل البرنامج كذلك سلسلة من الندوات التي تهم على الخصوص مواضيع «الماء والإنسان: السلم والتعايش»، و«إرث ابن بطوطة»، و«صورة الخليج العربي عبر رحلة ابن بطوطة»، و«السفر من أجل اكتشاف الذات»، و«العيش المشترك في عالم يفتقر للحوار: أي دور للثقافة والتلاقح الثقافي». كما سيعرف المهرجان تنظيم مناظرة دولية حول موضوع «السفر بين العالم العربي وأميركا اللاتينية: فرصة لاكتشاف مستقبل التعاون الدولي»، ولقاء حول «الهجرة واندماج العرب بالمكسيك»، وندوة «بين كتابات وحياة الكاتب الإسباني خوان غويتيصولو‏‭.«

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا