• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

استمع لشرح عن أنشطة المركز وأهم المعايير المتبعة في مراحل الإعداد

حاكم الفجيرة يطلع على أنشطة مركز محمد بن راشد لطباعة المصحف الشريف

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 11 يوليو 2015

الفجيرة(وام) ـ

الفجيرة (وام)

استقبل صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة بقصر سموه بالرميلة وفداً من مركز محمد بن راشد لطباعة المصحف الشريف.

وتعرف سموه خلال لقاء وفد المركز الذي ضم فيصل بن حيدر الرئيس التنفيذي لقطاع الطباعة والتوزيع في مؤسسة دبي للإعلام ومحمد الحداد المدير التنفيذي لمركز محمد بن راشد لطباعة المصحف الشريف وجمال سلمان المدير التنفيذي لشركة مسار ومعاذ محمد عبد المغني مدير خدمة العملاء على أنشطة المركز ودوره وأهم المعايير المتبعة في جميع مراحل إعداد وطباعة المصحف الشريف ومعايير الجودة والشفافية العالمية بهذا الخصوص.

واستمع سموه خلال اللقاء الى شرح عن الخدمات التي يقدمها مركز محمد بن راشد لطباعة المصحف الشريف والذي يتميز بتقديم خدمات طباعة المصحف الشريف بكافة الخطوط والقراءات المعروفة .

وقال بن حيدر إن المركز انشئ وفقاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، للاهتمام بطباعة القرآن الكريم في مركز محمد بن راشد لطباعة المصحف الشريف حسب أعلى معايير الجودة العالمية، منوهاً بأن المركز يعتبر الأول من نوعه على مستوى العالم في طباعة المصحف الشريف في الإمارات والبلاد الإسلامية ويعمل وفق أحدث الآلات والماكينات ووسائل الإنتاج. وأضاف أن المركز وبالتعاون مع الجهات الحكومية ذات الشأن يضم لجنة شرعية متخصصة من خبراء القرآن للحفاظ على المصحف الشريف من الطباعات العشوائية في المطابع غير المعتمدة وعمليات التصدير غير المؤهلة إضافة إلى مسؤوليتها عن التدقيق التام والتجميع والحرص على تطبيق أعلى معايير الجودة العالمية. ويأتي إطلاق المركز الجديد في إطار حرص دولة الإمارات العربية المتحدة العميق واهتمامها الكبير بخدمة القرآن الكريم ونشر رسالة الإسلام في مختلف أنحاء العالم وتعزيز قنوات التواصل مع المسلمين في أنحاء العالم كافة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض