• الخميس 04 ربيع الأول 1439هـ - 23 نوفمبر 2017م

بوجسيم: «قضاة ملاعبنا» الأفضل في آسيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 09 نوفمبر 2017

دبي (الاتحاد)

جدد الحكم المونديالي علي بوجسيم دعمه لـ «قضاة الملاعب» والصافرة الإماراتية، بعد متابعة أدائهم في الجولات الماضية لدوري وكأس الخليج العربي، إضافة إلى بقية المسابقات، مشيراً إلى أن الحكام استعدوا للموسم معنوياً وفنياً وبدنياً، بالتدريبات المكثفة، وتنمية وتطوير الجانبين البدني والفني، ومناقشة العديد من الحالات خلال البرلمان التحكيمي الأسبوعي مع الخبراء والفنيين والاستفادة منها وعدم تكرار الأخطاء.

وأشار إلى أن الحكام الإماراتيين مشهود لهم بالتميز والكفاءة والدراية وقوة الشخصية على مختلف المستويات، مستفيدين من الإرث التحكيمي السابق، ومستشرفين في الوقت نفسه أهمية الحفاظ على هذا التاريخ الناصع للصافرة الإماراتية وضرورة تطويره والارتقاء به، وما يؤكد تميز الحكم الإماراتي على مستوى القارة الآسيوية، أنه دائماً ما يتم إسناد المباريات القارية المهمة إلى طواقمنا والدليل الأقرب، إسناد نهائي كأس الاتحاد إلى الدولي محمد عبد الله حسن ورفاقه.

وأشار بوجسيم، إلى أن لجنة الحكام برئاسة محمد عبيد اليماحي، تعمل وفق خطة تطويرية جيدة ولها أهداف تعمل بمساعدة عدد من الخبراء والفنيين والمدربين للوصول إليها، وقال: أتوقع تواصل التميز للصافرة الإماراتية على المستويين المحلي والقاري وقريباً العالمي، حينما يتم اختيار محمد عبد الله حسن ورفاقه ضمن الأطقم الآسيوية لإدارة كأس العالم في روسيا 2018.

ودعا بو جسيم حكام دوري المحترفين والأولى والمراحل السنية، إلى مواصلة التدريب والاهتمام برفع مستوى اللياقة البدنية، وتطوير الجانب الفني، وزيادة التركيز في المباريات، خاصة أن الدوري يشهد تنافساً كبيراً وصراعاً محتدماً على القمة، وعليهم وعلى لجنة الحكام أن يثبتوا للجميع أن الصافرة الإماراتية هي الأفضل فعلاً والأجدر بأن تحصل على الثقة المحلية قبل القارية والعالمية، وأن وجود 6 من حكامنا الدوليين للساحة، ضمن «نخبة آسيا»، و6 مقيمين هم علي بوجسيم، سالم سعيد، علي حمد، أحمد يعقوب، خالد الدوخي، وصالح المرزوقي، لم يأت من فراغ، وإنما بتعب وجهد وعمل سنوات طويلة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا