• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م

تعقد وسط غموض يكتنف الموقف الأميركي

«كوب 23» تجدد الدعوة لمواجهة الاحتباس الحراري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 07 نوفمبر 2017

بون (أ ف ب)

افتتحت قمة المناخ الـ 23 أمس الاثنين في بون، بدعوات مؤثرة، ولا سيما من رئيسها الفيجي إلى التحرك بصورة عاجلة ضد الاحتباس الحراري، في أول لقاء من نوعه منذ إعلان الانسحاب الأميركي من اتفاقية باريس حول المناخ.

وقال رئيس وزراء فيجي ورئيس القمة المعروفة بـ «كوب 23» فرانك باينيماراما، خلال مراسم افتتاح القمة التي تنظمها الأمم المتحدة: «طلبنا الجماعي إلى العالم هو أن يحافظ على الوجهة التي حددت في باريس» عند التوصل إلى الاتفاق حول المناخ في نهاية 2015.

وفي ظل التقارير المناخية الأخيرة المقلقة، تجتمع الأسرة الدولية حتى 17 نوفمبر بهدف إحراز تقدم في تطبيق اتفاق باريس حول المناخ، وهو موضوع ملح غير أنه في غاية الدقة.

وتشارك الولايات المتحدة في القمة، برغم إعلان الرئيس دونالد ترامب انسحاب بلاده من الاتفاق في قرار لا يدخل حيز التنفيذ سوى عام 2020.

وأكد تقرير علمي أميركي صادق عليه البيت الأبيض الجمعة، أن المرحلة الحالية الأكثر حراً في تاريخ الحضارة المعاصرة، محذراً بأن الوضع سيتفاقم في غياب تخفيض كبير للغازات المسببة للاحتباس الحراري. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا