• الخميس 04 ربيع الأول 1439هـ - 23 نوفمبر 2017م

«الهلال» تقدم هدايا ومستلزمات مدرسية لأطفال بالمكلا

الإمارات تدشن مخيماً طبياً بشبوة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 06 نوفمبر 2017

المكلا، شبوة (وام)

دشنت هيئة الهلال الأحمر الإماراتية أمس، «المخيم الجراحي المجاني الأول» في مديرية عتق عاصمة محافظة شبوة ضمن برامج المساعدات الإماراتية التي تنفذها «الهيئة» على الساحة اليمنية.

وأكد محمد سيف المهيري، ممثل «الهلال الأحمر» الإماراتية بالمحافظة، أن المخيم يهدف إلى مساعدة المرضى من ذوي الدخل المحدود والمعسرين على إجراء العمليات الجراحية لاستئصال اللوزتين مجاناً، لافتاً إلى إيلاء «الهيئة» أهمية بالغة للجوانب الإنسانية والخدمية وعلى رأسها الجانب الصحي. وأكد مسؤولون بالمحافظة أهمية وحيوية «المخيم الجراحي»، كونه يخدم بشكل رئيس الفئات المجتمعية محدودة الدخل.

ويعد المخيم الجراحي الذي تنفذه «الهيئة» الأول على مستوى محافظة شبوة، حيث استقبل في أول أيامه أعداداً كبيرة من المرضى أجريت لعشر حالات، منها عمليات جراحية، وتم تسجيل ثمانين حالة معاينة.

وعبر المسؤولون عن شكرهم وتقديرهم لدولة الإمارات العربية المتحدة وذراعها الإنسانية في اليمن «الهلال الأحمر» الإماراتية على الجهود الكبيرة التي بذلوها لدعم القطاع الصحي في شبوة ومختلف المناطق المحرّرة، حيث استقبلت شبوة وحدها 108 أطنان من الأدوية النوعية لمواجهة مختلف الحالات المرضية على مستوى 17 مديرية، إلى جانب إعادة تأهيل وصيانة وترميم مستشفى عتق.

كما وزعت هيئة الهلال الأحمر الإماراتية أمس هدايا ومستلزمات مدرسية على روضة الحدبة بمنطقة العيص بمحافظة حضرموت، في إطار جهودها لرسم البسمة على وجوه الأطفال وتحفيزهم وتخفيف الأعباء عن أسرهم وتحسين البيئة التعليمية في اليمن.

وأعرب المستفيدون عن شكرهم وتقديرهم لفريق «الهلال» في حضرموت، ولدولة الإمارات التي تواصل دعمهم في المجالات كافة لمساعدتهم على مواجهة أعباء الحياة وتطبيع الأوضاع المعيشية.

وقال ممثل «الهلال الأحمر» الإماراتية بحضرموت عبدالعزيز الجابري، إن الحملة تهدف لإدخال البهجة والسرور على قلوب الكثير من المستفيدين من الأطفال تعزيزاً لمبدأ التكافل الاجتماعي، وتعزيزا لروح التعاون والمشاركة الاجتماعية الفاعلة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا