• الثلاثاء 06 محرم 1439هـ - 26 سبتمبر 2017م

متحجرات لديناصورات بلا أسنان تفسر ظهور مناقير العصافير

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 24 ديسمبر 2016

واشنطن (أ ف ب)

عثر علماء على متحجرات تعود لنوع من الديناصورات كانت تفقد أسنانها مع الوقت، من دون أن تنمو لها أسنان جديدة، في اكتشاف قد يساهم في فهم سبب ظهور المناقير لدى الطيور، بحسب ما جاء في دراسة حديثة.

وأطلق على هذه الديناصورات اسم «ليموسوروس اينكستريكابيليس» وهي تنتمي إلى النوع الذي تحول مع التطور إلى عصافير، بحسب ما قال الباحثون في الدراسة المنشورة في مجلة «كارنت بايولودجي» الأميركية.

وشدد العلماء على أهمية هذا الاكتشاف، لأنه يلقي الضوء على كيفية ظهور المناقير لدى الطيور، علماً بأنها لم تكن موجودة عند أنواع كثيرة من الديناصورات.

ودرس العلماء 19 هيكلاً عظمياً متحجراً لحيوانات من هذا النوع نفقت عالقة في مستنقع في أقصى غرب الصين. وهي بأعمار متفاوتة، بين حديثة الولادة والبالغة.

وتبين أن الهياكل العظمية التي تعود لديناصورات حديثة الولادة كانت تحتوي على أسنان في الفك، ومع تقدم العمر كانت هذه الأسنان تختفي.

وقال جيمس كلارك أستاذ علوم الأحياء في جامعة جورج واشنطن «هذا الاكتشاف مهم لسببين، لأنه من النادر العثور على مجموعة من الهياكل العظمية لنوع واحد من الديناصورات من مختلف الأعمار، ولأن هذه التغيرات تشير إلى تغير في النظام الغذائي مع اختلاف العمر».

وتظهر هذه المتحجرات أن صغار هذه الديناصورات كانت تقتات على اللحوم أو النبات، لكنها حين تكبر كانت تقتات فقط على النبات، وبالتالي لم تكن تحتاج لأسنان.

وقال العلماء إن تحليلا للمواد الكيميائية في العظام أيد هذه الفرضية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا