• الثلاثاء 28 ذي الحجة 1438هـ - 19 سبتمبر 2017م

3 سيارات جوائز للفائزين اليوم

150 فارساً في «كأس الحصن» للقدرة بالوثبة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 24 ديسمبر 2016

محمد حسن (أبوظبي)

تشهد قرية الإمارات العالمية للقدرة في السادسة والنصف من صباح اليوم سباق «كأس الحصن» للقدرة لمسافة 120 كم «نجمتان»، بمشاركة كبيرة لمختلف الإسطبلات وأندية الفروسية في الدولة، وذلك بتنظيم من قرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة بالتعاون والتنسيق مع اتحاد الفروسية.

ويقام السباق بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للفروسية، وبرعاية مهرجان سموه العالمي للخيول العربية الأصيلة، ويشارك في السباق نحو 150 فارساً وفارسة من نخبة إسطبلات وأندية الفروسية الدولية، وخصصت له 3 سيارات جوائز للفائزين مقدمة من قرية الإمارات العالمية للقدرة.

وتم تقسيم السباق إلى أربع مراحل، تم ترسيم المرحلة الأولى لمسافة 40 كم باللون الأزرق، تعقبها راحة لمدة 60 دقيقة، وتم ترسيم المرحلة الثانية باللون الأصفر ومسافتها 35 كم، تعقبها راحة لمدة 40 دقيقة، بعدها تنطلق المرحلة الثالثة التي تم ترسيمها باللون الأحمر ومسافتها 25 كم، تعقبها راحة لمدة 40 دقيقة، ثم المرحلة الرابعة والأخيرة التي تم ترسيمها باللون الأبيض ومسافتها 20 كم.

وقد أجري الفحص البيطري على الخيول المشاركة يوم أمس، والتأكد من مطابقتها المواصفات المحددة وفق شروط السباق، ووضعت اللجنة المنظمة للبطولة عدداً من الشروط التي يجب الالتزام بها، وهي أن الحد الأدنى لعمر الجواد يجب ألا يقل عن 6 سنوات، والحد الأقصى لنبضات قلب الجواد 64 نبضة بالدقيقة، والحد الأدنى للوزن المسموح به 60 كجم، والحد الأدنى للسرعة 14 كم/‏‏‏‏‏ساعة.

ووضعت اللجنة المنظمة أيضاً عدداً من الضوابط التي يتوجب على الفرسان والمدربين الالتزام بها، ومنها عدم الازدحام داخل البوابة البيطرية ويسمح بالدخول لشخصين فقط، ويتعرض للعقوبة كل من يحاول تأخير الخيل، ولا يسمح للطاقم المرافق بالوجود في مداخل البوابة البيطرية، ويمنع استخدام السوط والمهماز واللجام الطويل جداً، ويجب عرض أي خيل ينسحب بعد انطلاق السباق على الطبيب البيطري المسؤول قبل مغادرته السباق، وتمنع أيضاً الأطقم المرافقة في المحاور من اقتراب السيارات من الخيول وكذلك القيام بأي عمل يزعج الخيول المشاركة أو يؤثر في أدائها، كما يمنع إعطاء الماء أو أي نوع من المساعدة من داخل السيارات. وأكد عدنان سلطان النعيمي المدير العام لنادي أبوظبي للفروسية، أنه تنفيذاً لتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للفروسية، اكتملت جميع الترتيبات اللازمة من أجل أن يعكس السباق الصورة المشرفة للإمارات ومستوى تنظيم السباقات بعد أن أصبحت الدولة رقماً مهماً على خريطة الفروسية العالمية. وأعرب المدير العام لنادي أبوظبي للفروسية عن أمله في خروج السباق بصورة طبيعية تعكس التطور الكبير لسباقات القدرة في الدولة، مشيراً إلى أن السباقات الأخيرة بالوثبة أكدت التزام الفرسان كل التعليمات وتعاونهم مع اللجان المنظمة. وتوجه النعيمي بالشكر إلى الرعاة الرسميين لهذا السباق، على إسهاماتهم العديدة في دعم أنشطة الفروسية بشكل عام وسباقات القدرة بشكل خاص، مما عكس الأثر الطيب وحفزنا على أن نستمر في هذا الشراكة المتكاملة بين القطاعين الاقتصادي والرياضي من أجل دعم واستمرار هذه الرياضة النبيلة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا