• الجمعة 02 محرم 1439هـ - 22 سبتمبر 2017م

الدباس: سيولة الأسواق خالفت توقعات المحللين

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 24 ديسمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

قال زياد الدباس المحلل المالي، إن التراجع الكبير في سيولة الأسواق المالية خالفت توقعات معظم المحللين والمراقبين، باعتبار أن هذه الفترة من العام عادة ما تشهد نشاطاً ملحوظاً مصدره المستثمرون على الأجل الطويل والمحافظ الاستثمارية وصناديق الاستثمار المشتركة والعوامل الخارجية.

وأكد الدباس في تقريره الأسبوعي، أن ضعف السيولة جاء مواكباً لتحركات سعر النفط وارتفاع سعر الفائدة وأداء أسواق الأسهم العالمية وتحسن أداء الاقتصاد الأميركي.

وأضاف أن الأسواق المالية المحلية شهدت خلال هذه الفترة عدداً من العوامل الإيجابية خلال هذه الفترة، إضافة الى توقعات أداء اقتصاد الإمارات وأداء معظم الشركات المدرجة، وفي مقدمتها، شركات قطاع العقار والبنوك كلها عوامل يفترض أن تلعب دوراً إيجابياً في تعزيز سيولة الأسواق، وخاصة أن عدد الجلسات الباقية خلال الفترة الباقية من هذا العام لاتتجاوز سبع جلسات.

وأضاف «جميع التقارير تشير الى استمرارية توفر فرصاً استثمارية مهمة في أسواق الإمارات استنادا الى العديد من المؤشرات مع توقعات أن يبلغ ريع اسهم نسبة مهمة من الشركات يتراوح مابين 4% الى 5% وهذا الريع يعادل أضعاف سعر الفائدة على الودائع مع الأخذ في الاعتبار أن الفترة الباقية عن توزيع الأرباح السنوية للشركات المدرجة لاتتجاوز ثلاثة أشهر وعوامل نفسية تلعب دوراً مهماً خلال هذه الفترة في تراجع الإقبال على الفرص الاستثمارية في السوق.

وتوقع الدباس أن تشهد الأسواق نشاطاً واضحاً عندما تبدأ الشركات الإفصاح عن نتائجها السنوية، اعتباراً من النصف الثاني من الشهر القادم، وخاصة اسهم الشركات التي تحقق نمواً ملحوظاً في أرباحها التشغيلية وأرباحها الصافية، وحيث يتوقع أن ينعكس هذا النمو على نسب الأرباح الموزعة على مساهميها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا