• الجمعة 28 صفر 1439هـ - 17 نوفمبر 2017م

تدمير 15 معسكراً و10 أوكار لـ «داعش» أقصى غرب الأنبار

الجيش العراقي يحرر راوة القديمة ويمشط مناطق الرطبة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 05 نوفمبر 2017

بغداد (الاتحاد، وكالات)

سيطرت القوات العراقية المشتركة أمس، على راوة القديمة بعيد ساعات من إطلاق عملية عسكرية من 3 محاور لتحرير قضاء راوة وناحية الرمانة آخر معقلين «لداعش» قبالة الأراضي السورية، بمحافظة الأنبار، حيث تجري أيضاً عمليات تمشيط واسعة لملاحقة العصابات الإرهابية في قضاء القائم.

وقال المقدم الركن أحمد الدليمي، إن الجيش العراقي و«الحشد العشائري» اطلقوا عمليات تحرير قضاء راوة من 3 محاور لإنهاء سيطرة «داعش» على آخر معاقله في العراق، مشيراً إلى تحرك القطاعات من المحاور الشمالي من مفرق راوة، والجنوبي من مناطق راوة القديمة، والشرقي من المناطق الصحراوية بإسناد جوي عراقي.

أعلنت قيادة العمليات المشتركة في وقت سابق، أن القوات تجري استعداداتها لاقتحام قضاء راوة التي يفصلها عن القائم نهر الفرات، بينما تنفذ عملية نوعية واسعة لتمشيط وتفتيش مناطق الأنبار كافة باتجاه قضاء الرطبة الذي يضم المعبر الحدودي مع الأردن، ومن الرطبة، وصولاً إلى حدود محافظة كربلاء جنوب غرب محافظة الأنبار. وخسر «داعش» أمس الأول، في غضون ساعات، قضاء القائم أقصى غرب الأنبار، ما مكن القوات المشتركة من توسيع نطاق المعارك مع التنظيم المتطرف في مناطق أخرى من وادي الفرات الصحراوي. وأعلن قائد عمليات غرب الأنبار الفريق الركن عبد الأمير يار الله تدمير 15 معسكراً و10 أوكار للإرهابيين بمنطقة راوة التي أصبحت ساقطة بأكملها بالمفهوم العسكري، كونها محاصرة من الاتجاهات كافة مع قطع إمداد «الدواعش» من القائم، وأكد يار الله أن القوات العراقية نفذت منذ صباح أمس، عملية عسكرية لمطاردة العصابات الإرهابية في منطقة الرطبة وجميع المناطق المحيطة.وفي تطور منفصل، أفاد مصدر أمني بمقتل ‏‭ ‬مدني واحد ‬وإصابة آخر ‬بانفجار ‬عبوة ‬ناسفة ‬زرعها ‬«داعش» ‬في ‬قرية ‬مامه‭ ‬التابعة ‬لقضاء ‬الدبس ‬شمال‭ ‬غرب ‬كركوك، قبل فراره من المنطقة، وأكد مصدر أمني بمحافظة كركوك، العثور على‏‭5 ‬ جثث ‬مجهولة ‬بالقرب ‬من ‬ناحية ‬الملتقى ‬غرب المدينة‬.