• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

خلال العشر الأواخر

32 ألف رجل أمن سعودي يأمنون المصلين بالحرم المكي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 يوليو 2015

الاتحاد نت

 

تعمل 5 قوى أمنية تضم 32 ألف رجل أمن، على مواجهة الحشود في المنطقة المركزية والمسجد الحرام، للحفاظ على سلامة وأمن المعتمرين والمصلين. وتتناوب قوة «أمن الحج»، القوة الأمنية المساندة، إدارة تنظيم المشاة وقوات الطوارئ الخاصة، لتغطي كافة محاور المسجد الحرام الداخلية والخارجية خلال العشر الأواخر من شهر رمضان وعلى مدار الساعة، حيث تم تقسيم العمل في خارطة المنطقة المركزية لتتولى كل قوة مهامها ومسؤولياتها دون تقاطع أو تداخل بعد أن تقاسمت المنطقة المركزية للمسجد الحرام وطوعت التقنية في مراقبة الحشود وإطلاق الإنذارات الباكرة في حالة التزاحم.

أولى تلك القوى تتمركز في الساحات الشرقية للمسجد الحرام سواء في الساحات الداخلية أو الخارجية وتمتد إلى جسر السليمانية والطرق المؤدية إليها وهي قوة أمن الحج والعمرة،حسب «عكاظ» السعودية.

وقال العميد محمد عبيد العصيمي أن هذه القوات تتولى مسؤولية حفظ الأمن والنظام وبث الطمأنينة في نفوس المصلين والمعتمرين وبين أن القوات الخاصة تضم أكثر من ثلاثة آلاف رجل أمن وتتعامل مع المعتمرين والمصلين بعدد من اللغات، مشيراً إلى أن عدداً من منسوبي هذه القوات يجيدون التحدث بعدة لغات للتعامل مع المعتمرين حسب لغاتهم، فيما تم تدريب الأفراد على التعامل بلغة الإشارة، موضحاً أن هذه القوات تقدم الخدمات الإنسانية والإرشادية لجميع مرتادي بيت الله الحرم. وتؤمن القوة الأمنية المساندة التي تعرف بقوات «الدعم» المنطقة ما بين الباب 87 في الجهة الغربية للمسجد الحرام والساحات إلى الجهة الشمالية حتى الباب 32.

وأوضح قائد قوات الدعم بالعاصمة المقدسة والمشرف على الساحات الشمالية والغربية للمسجد الحرام اللواء علي بن سعيد الغامدي، أن مهمة إدارة تنظيم المشاة تنحصر ما بين الباب 87 في الجهة الغربية للمسجد الحرام والساحات إلى الجهة الشمالية حتى الباب 32.

وذكرت صحيفة عكاظ السعودية أن منطقة الساحات الجنوبية للمسجد الحرام فتتولى تأمين الحشود فيها قوات الطوارئ الخاصة، وأوضح قائد قوات الطوارئ الخاصة بالعاصمة المقدسة العقيد سليم الهذلي، أن قوات الطوارئ الخاصة تشارك بـ 4500 آلاف ضابط وفرد، تتمثل مسؤولياتها في الجهة الجنوبية لساحات الحرم المكي الشريف بدءاً من باب الصفا إلى الباب رقم 87، حيث تقوم بتنفيذ مهمتها من خلال عدد من المشايات، وتعمل على تنظيم حركة المشاة وإدارة الحشود وحفظ الأمن والنظام في الجهة الجنوبية للمسجد الحرام.  

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا