• الجمعة 02 محرم 1439هـ - 22 سبتمبر 2017م

كاميلي يبحث عن حل لمشكلة هجوم «النواخذة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 22 ديسمبر 2016

فيصل النقبي (دبا الفجيرة)

يسابق البرازيلي كاميلي مدرب النواخذة الزمن لحل مشكلة اللمسة الأخيرة التي يعاني منها الفريق، وأصبح بمقتضاها صاحب الهجوم الأضعف في المسابقة برصيد 7 أهداف فقط. ورغم جهود المدرب الكبيرة بهذا الشأن، إلا أنه يصطدم بإصابات مؤثرة وغيابات مهمة تجعل التجهيز لمباراة الشارقة غداً أمراً غاية في الصعوبة.

وسيغيب عن المباراة المغربي ادريس فتوحي بسبب الإنذار الثالث الذي حصل عليه في الجولة الماضية أمام الوحدة، وكذلك سيغيب البرازيلي دانيلو بسبب الإصابة التي عانى منها قبل أسبوعين، وتتطلب عملية تجهيزه فترة زمنية كافية، ما يعني أنه لن يكون ضمن خيارات المدرب للمباراة.

ويستعيد الفريق في المقابل المدافع عبدالله ناصر الذي غاب عن لقاء الوحدة بسبب وفاة والده، وكذلك لاعب الارتكاز حميد الماس الذي غاب بسبب الإنذار الثالث، وهما من اللاعبين المؤثرين في تشكيلة الفريق الأساسية.

وعمل كاميلي خلال الأيام الماضية على تجهيز لاعبيه لمباراة الشارقة عبر خطة للإعداد النفسي والبدني مع الطاقم الفني للفريق، مؤكداً للاعبين قدرتهم على العودة من الشارقة بالنقاط الثلاث.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا