• الأحد 30 صفر 1439هـ - 19 نوفمبر 2017م

«جامع الشيخ زايد الكبير»: رمز للوطن وقوته

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 03 نوفمبر 2017

أبوظبي(الاتحاد)

احتفى مركز جامع الشيخ زايد الكبير، أمس، برفع العلم، في مقره، بذكرى يوم العلم، الذي يواكب ذكرى تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، مقاليد الحكم.

وقام موظفو المركز برفع العلم في الوقت المحدد. وباعتبار الصرح الكبير رمزاً وطنياً يحمل اسم الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، أول من رفع راية الاتحاد وأرسى قواعد دولة التسامح والعطاء، فقد احتفى المركز بهذه المناسبة الغالية على قلب كل إماراتي.

وصرح معالي أحمد جمعة الزعابي، نائب وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس أمناء مركز جامع الشيخ زايد الكبير، قائلًا: «يوم العلم مناسبة وطنية تحمل الكثير من معاني الولاء يقف فيها أبناء الوطن باختلاف أعمارهم أمام راية العز، مستذكرين جهود الآباء المؤسسين، وفي مقدمتهم القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وإخوانه الذين رفعوا علم اتحادنا أول مرة في الثاني من ديسمبر 1971، معلنين ميلاد دولة مستقلة ذات سيادة، ليبقى رمزاً خالداً للوطن وقوته، ورفعته وهويته، حيث سطروا تاريخ الإمارات مجدا وكرامة لننعم اليوم، وينعم أبناؤنا من بعدنا بالوحدة والسلام والاستقرار، وحري بنا اليوم أمام هذه المكتسبات أن نبذل الغالي والنفيس للمحافظة عليها، وأن ننطلق من حيث انتهوا لنكمل مسيرة البناء، مقتدين في ذلك بقيادتنا الرشيدة، التي لم تقبل لإماراتنا الغالية إلا بالمراكز الأولى على جميع صعد التقدم والنماء».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا