• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

يلقي بنفسه في بحيرة تماسيح ليموت بين أنيابها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 يوليو 2015

الاتحاد نت-مصطفى أوفى

لقي شاب أميركي حتفه بعد أن ألقى بنفسه في بحيرة مليئة بالتماسيح رغم تحذيره، بحسب صحيفة "نيويورك ديلي نيوز".

تومي وودوورد تم تحذيره من أن البحيرة مليئة بهذه الحيوانات المفترسة لكنه تجاهل التحذير وسخر من التماسيح وقفز في الماء.

 لكن الشاب المتهور، البالغ من العمر 28 عاما، سرعان ما صرخ طلبا للنجدة بعد أن قفز في البحيرة الواقعة في ولاية كساس.

وكان وودوورد توجه إلى مرسى البحيرة صحبة شخص آخر لم يتم تحديد هويته. وذهب للسباحة رغم التحذير من وجود تماسيح طولها 12 مترا في الجدول.

وقال عمال البحيرة إنهم حاولوا منع الشاب لكنهم فشلوا.

بعد دقائق من استغاثته، اختفى الشاب من المياه ليعثر على جثته لاحقا بعد ساعتين.

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا