• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

أوباما يلتقي فريق الأمن القومي بشأن الحملة ضد التنظيم الإرهابي

«داعش» يحظر تداول أجهزة الراديو بالموصل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 07 يوليو 2015

أربيل، واشنطن وكالات)

أفاد مصدر محلي عراقي في مدينة الموصل، أمس، بأن تنظيم «داعش» الإرهابي اعتقل 100 شخص بتهمة بيع وشراء أجهزة الراديو في الموصل، وأصدر تعميماً بمنع الاتجار بهذه الأجهزة بعد المنشور، الذي ألقته وزارة الدفاع العراقية على سكان الموصل منذ بضعة أيام.

ونقلت وكالة «باسنيوز» الكردية عن المصدر قوله، إن حركة البيع والشراء على أجهزة الراديو تزايدت، بعد منشور وزارة الدفاع الذي حث سكان الموصل على ضرورة حمل جهاز راديو صغير بشكل دائم، للاستماع لتعليمات وتوجيهات خاصة بالسلامة، مع قرب انطلاق عملية «تحرير الموصل».

وكـــانت الــوزارة ألقـــت منشورات على أهالي الموصـــل تؤكد فيها أن «القوات الأمنية على الأبواب، وأن يوم الخلاص قريب»، فيما أشارت إلى أنه سيتم قريباً بث توجيهات لأبناء المدينة للمساهمة بالتحرير، وذلك عبر موجة «إف إم»، التي تتيح أكبر قدر ممكن من الوضوح.

من جهة أخرى يعقد الرئيس الأميركي باراك أوباما بوزارة الدفاع في وقت لاحق، اجتماعاً بفريق الأمن القومي للاطلاع على آخر تطورات الحملة ضد «داعش» في العراق وسوريا.

ويأتي الاجتماع للإحاطة بالجهود التي تقودها الولايات المتحدة للقضاء على الإرهابيين إثر الضربات الجوية لقوات التحالف الدولية ضد معقلهم في محافظة الرقة السورية خلال عطلة نهاية الأسبوع.

وصدر الإعلان عن الغارات الجوية بعد أن بث تنظيم «داعش» شريط فيديو يظهر مراهقين ينفذون إعدام 25 جندياً سورياً في مدرج أثري بمدينة تدمر السورية منذ أيام.

ويبلغ متوسط الكلفة اليومية للحملة الجوية بقيادة الولايات المتحدة، 9,2 مليون دولار، أي 2,91 مليار دولار منذ 18 يونيو 2014 ، وفقاً لوزارة الدفاع.

ومن المتوقع أن يتحدث وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر أمام لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ اليوم لمناقشة الحملة التي تواجه انتقادات متجددة من المشرعين الأميركيين.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا