• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  11:17    أمير الكويت يقول إن خيار تخفيض الإنفاق العام أصبح حتميا        11:18    تركيا.. هناك مؤشرات على أن هجوم اسطنبول نفذه حزب العمال الكردستاني    

بعد أن أغلق ملف خسارة «الكلاسيكو»

كيكي: «الزعيم» جاهز بشكل رائع ويخوض اللقاء بـ «استراتيجية خاصة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 03 يناير 2014

العين (الاتحاد) - أكد الإسباني كيكي فلوريس مدرب العين، أنه تحدث مع اللاعبين عقب خسارتهم من الجزيرة، مشيراً إلى أن «البنفسج» قدم خلال تلك المباراة مستوى فنياً طيباً ولا يستحق الخسارة، وقال: «مستعدون بشكل رائع ومطمئن لمواجهة الوصل، وأن اللاعبين أدوا التدريبات الماضية بروح معنوية عالية، وطووا صفحة مباراة الجزيرة، ووجهوا كل تركيزهم نحو مباراة اليوم، من أجل تحقيق الأفضل للفريق والنادي والجماهير».

وبسؤاله إن كان فقد الأمل في المنافسة على اللقب بعد خسارته من الجزيرة، قال كيكي: «دائماً أعمل وأيضاً أدخل كل مباراة دون أن أكون فاقداً للأمل في أي بطولة أو أي مباراة أخوضها، وأسعى في كل البطولات للمنافسة، ورفع الروح المعنوية للاعبين، ولا أحاول أن أثبط هممهم، ودائماً أنتظر منهم تقديم الأفضل، ولا أحاول أن أجد أعذاراً أو مبررات للخسارة، وعقب كل مباراة يكون لنا حديث مشترك، ونشاهدها عبر الفيديو، ونقوم بتحليلها ونقف على الأخطاء الصغيرة والكبيرة التي ارتكبها اللاعبون، والسلبيات التي صاحبت اللقاء، ونحاول أن نتجنبها في المرات المقبلة».

وأضاف إذا تابعتم شريط مباراة الجزيرة، سوف تتأكدون أن الفريق تطور كثيراً في شتى الجوانب، وقدم مستوى طيباً أمام مضيفه، وكما ذكر اللاعب محمد أحمد في هذا المؤتمر، فإننا بالفعل في حاجة لبعض الحظ، وأحاول دائماً التفكير بالطريقة نفسها التي وضعتها في ذهني في بداية عملي، وتابعت العين من قبل، فهو فريق كبير، ويضم بين صفوفه لاعبين أصحاب إمكانيات فنية وبدنية عالية، إلا أننا في حاجة إلى فوزين أو ثلاثة على التوالي، وإذا تحقق ذلك، فإن كل شيء سوف يتغير إلى الأفضل بكل تأكيد، وسيحرص بعدها الفريق على المضي قدماً في طريق الانتصارات».

وأبدى كيكي سعادته بلقاء الشيخ عبدالله بن محمد بالفريق قبل التدريب، مؤكداً أنه صاحب عقلية احترافية، ويشجع اللاعبين، ويرفع من روحهم المعنوية، ويذكرهم بالدفاع عن شعار النادي، ويدعمهم ويقف بجانبهم في أصعب المواقف، ودائماً يتحدث إليهم بشكل إيجابي، ليس فقط في وقت الفوز، وإنما وقت الخسارة في المقام الأول».

وفي تعليقه على استاد هزاع بن زايد الذي تدربوا عليه يوم الثلاثاء الماضي، قال: «إنه رائع بكل المقاييس، والعين نادٍ كبير يستحق مثل هذا الصرح المتميز، وسيكون الجو رائعاً، ويشجع اللاعبين على الفوز، ويبقى من الصعب الفوز علينا على هذا الملعب، كما هو الحال بالنسبة لفريقي ريال مدريد وبرشلونة الإسبانيين عندما يلعبان في «سانتياجو برنابيو» و«نو كامب» حيث يكون شعور اللاعبين مختلفاً تماماً، وأتمنى أن يكون الاستاد الجديد «فأل خير» للفريق».

وقال كيكي إنه وقبل كل مباراة يفكر كثيراً في فريقه، مع اهتمام قليل بالطرف المنافس، لافتاً إلى أن هناك استراتيجية خاصة لمباراة الوصل، وأنهم دائماً وقبل كل لقاء يفكرون في طريقة اللعب، وهي واحدة لا تتغير مهما كان المنافس، وأن ثقته كبيرة في لاعبيه، مؤكداً أن جميع اللاعبين يتفهمون طريقة اللعب.

وأضاف: «لا أتفق مع أولئك الذين يحملون الخسارة دائماً للدفاع، ولكن بعض الأهداف تنتج من أخطاء ساذجة، ولم يحدث أن تلقت شباكنا أكثر من هدف أو هدفين من هجمة مرتدة.

كما تطرق كيكي إلى عدم فوز العين خارج ملعبه عكس مبارياته على ملعبه قائلاً: «إذا نظرنا إلى جدول البطولة نجد أن العين والأهلي هما الأكثر فوزاً على ملعبيهما، وأعتقد أن الوصل سيأتي للفوز، وبالفعل خسرنا نقاطاً كثيرة على ملاعب المنافسين، لكننا نحاول معرفة الأسباب لنتجنبها في المباريات القادمة، ولا ننسى أننا حققنا الفوز على الشارقة خارج أرضنا في لقاء الكأس».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا