• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

يقدم بأسلوب فني على قناة «الإمارات»

«دروب 2».. رسالة إنسانية تطوف العالم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 06 يوليو 2015

خديجة الكثيري

خديجة الكثيري (أبوظبي)

اتخذ المذيع الإماراتي علي آل سلوم من كلمة «لتعارفوا» التي ورد ذكرها في القرآن الكريم تيمة ومنهجاً لبرنامجه التلفزيوني «دروب 2» الذي يعرض في موسمه الثاني على قناة الإمارات، فكانت «لتعارفوا»، بمثابة إعلان الهدف من البرنامج، وهو أن يجوب بلدان ومناطق من العالم ليتعارف هو شخصيا عليها، ثم ينقل للمشاهدين هذه المعارف حية بالصوت والصورة، فيتعارفوا معه على مظاهر وعادات وتقاليد الشعوب المختلفة وحضارتها، فضلاً عن المعاني والقيم التي يتصفون بها، بعيدا عن العنصرية الدينية أو العرقية. وصنع برنامج دروب فلسفة في عالم السياحة، وأسلوب فني جميل لتقديم أدب الرحلات والسفر، بجانب ما حمله من قيم التواصل الحضاري والتبادل الثقافي، التي حرص مقدم البرنامج علي أن تكون خلاصة نتائجه، ليقدمها لمشاهدي العالم العربي في كل مكان.

رسالة إنسانية

ويشير إلى أن برنامج دروب رسالة إنسانية ثقافية في قالب السياحة والسفر، وفي كل حلقة يزور طاقم العمل المكون من 4 إلى 7 اشخاص، بلداً أو منطقة أو ظاهرة في العالم لتقديم القصة الغريبة وربطها بالإلهام وقدرة الفرد أو المجتمع على التغيير ضمن نطاق من المُثل الأخلاقية والحضارية، فالتفاعل الإنساني مع الآخرين من الجنسيات كلها، تعزيز للأخلاق الحميدة في النفوس، وتوطيد للعلاقة مع الشعوب الأخرى، خاصةً إذا ما تخطينا مرحلة التأثر العاطفي، إلى الإنجاز والفعل والمساعدة الصادقة.

انطلاقة الفكرة

ويؤكد أن برنامج دروب، خلاصة العمل التراكمي الذي بدأ منذ أكثر من 10 سنوات، بالإضافة إلى أن فيه طرح عاطفي، وهو تنفيذ وصية والده رحمة الله عليه، في إكمال مسيرة العمل بالتواصل الحضاري والتبادل الثقافي المعرفي، ونقل الصورة الطيبة عن دولة الإمارات للآخر، واكتشاف الجوانب المضيئة لديهم ونقلها لمجتمعه وللمجتمعات العربية بشكل عام. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا