• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

تعرضه ناشيونال جيوغرافيك أبوظبي

«أبناء الإمارات في الخدمة الوطنية».. الطريق إلى الحياة العسكرية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 06 يوليو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

تواصل قناة «ناشيونال جيوغرافيك» أبوظبي، القناة الرائدة في عالم البرامج الوثائقية وإحدى قنوات شبكة أبوظبي التلفزيونية، تقديم الفيلم الوثائقي «أبناء الإمارات في الخدمة الوطنية»، حيث تعرض الجزء الثاني منه مساء اليوم الاثنين في الساعة التاسعة وخمسين دقيقة مساءً بتوقيت الإمارات.

يتابع الفيلم في جزئه الجديد رحلة تحول ستة من الشباب الإماراتيين من الحياة المدنية إلى العسكرية، حيث يستعرض المراحل التي مروا فيها على مدار ثلاثة أشهر في مراكز التدريب الخمسة الموجودة في الإمارات، وما تلقوه خلالها من مهارات عسكرية وحياتية، وصولاً إلى مرحلة التخرج.

الأهداف المرجوة

يكشف الوثائقي الأهداف المرجوة من التدريبات العامة والشاملة التي يخضع لها المتدربون المجندون، سواء تلك التي تتعلق باللياقة البدنية أو بالمهارات القتالية، كما يستعرض تدريبات استخدام السلاح والتعامل معه فيأخذ للتعرف على «رماية المشبهات»، وهي أسلحة إلكترونية كهربائية تساعد في تعليم المجند على كيفية تعبئة السلاح وتفريغه بصورة صحيحة وسريعة، قبل أن يتم إرسالهم إلى ميدان الرماية الحقيقية وخوض تجربة استعمال الذخيرة الحية للمرة الأولى، والقيام بالرمايات الليلية عبر «كاشف الأثر». ويتتبع الفيلم تفاصيل يومية يعيشها المتدربون في معسكراتهم التدريبية على مدار اليوم، ضمن ظروف مختلفة، حيث سنتابع المجندون في الصحراء يتلقون تدريبات على المهارات الميدانية والتكتيكية تحت الشمس الحارقة، بهدف تعلم التكيف مع طبيعة الأرض، وكيفية البقاء فيها والتعامل مع العدو.

كما سنعيش معهم تجربة اجتياز اختبار «الموانع» لاكتشاف قدراتهم المكتسبة على التنفس والتواصل بصمت والصمود في المعركة.

توافق وتأقلم

يلاحق الفيلم تفاصيل تتعلق بطبيعة الحياة العسكرية وضوابطها والطارئة على حياة المتدربين المدنيين، وكيفية التوافق مع المجندين الجدد الآخرين، والتأقلم مع حياتهم الجديدة بعيداً عن عائلاتهم للانخراط في البرنامج التدريبي، والاعتياد على أسلوب حياة جديد بدءا من صعوبة الاستيقاظ صباحاً، وترتيب الأسرّة وتنظيف المعسكر ومباشرة التدريبات اليومية من بناء للياقتهم المدنية والجري العسكري، والالتزام بضوابط والسلوكات العسكرية أينما ذهبوا، بالإضافة إلى تعرضهم إلى جولات التفتيش المفاجئة من قبل المفتش العام، فضلاً عن طبيعة علاقاتهم مع فريق متمرس من المدربين.

والوثائقي «أبناء الإمارات في الخدمة الوطنية» سلسلة تستعرض تجارب المجندين وهم يباشرون مسيرتهم في خدمة الوطن، وتهدف إلى نقل نظرة واقعية على حياة الشباب الإماراتي الذي اختار الانتقال من الحياة المدنية والانخراط في الخدمة الوطنية لحماية أمن وطنهم وفخره. ونفذ الفيلم وفق أحدث التقنيات المختصة بإدارة طاقم بشري إبداعي وفني مختص، سخّر خبراته في نقل صورة واقعية من حياة أبناء الإمارات في الخدمة الوطنية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا