• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

جمال سند السويدي: مشروع قانون الخدمة الوطنية يمثل رؤية استراتيجية لقائد الدولة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 22 يناير 2014

أبوظبي(الاتحاد)- أكد الدكتور جمال سند السويدي مدير عام «مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية» أن التوجيهات التاريخية لقائد الدولة سيدي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بإصدار قانون خاص بالخدمة الوطنية والاحتياطية تعكس مدى حرص سموه ورؤيته الاستراتيجية في ضمان الحفاظ على الإنجازات الحضارية العملاقة التي تحققت لدولة الإمارات العربية المتحدة ولشعبنا العزيز في الميادين كافة سياسياً واقتصادياً واجتماعياً. واليوم تم استكمال الشروط الاستراتيجية لبناء منظومة أمنية متكاملة يسهم فيها شباب الوطن من الجنسين بروح من الولاء والانتماء الخالص لهذه الأرض الطيبة ولكل إنجاز ومعلَم حضاري شاخص عليها. وأضاف جمال سند السويدي، بمناسبة إصدار مجلس الوزراء مشروع القانون الاتحادي بشأن الخدمة الوطنية والاحتياطية، أن هذا القرار من شأنه استثمار الطاقات الهائلة والكامنة لدى شبابنا من الجنسين لبناء قوة إضافية لقواتنا المسلحة، فضلاً عن أن انخراط أبنائنا من الشباب في هذه الخدمة الوطنية سيرسخ قيماً نبيلة في شخصياتهم كالتضحية والإيثار والتواضع والاحترام والضبط الاجتماعي وكيفية مواجهة التحديات، أياً كان حجمها وطبيعتها، إضافة إلى استثمار أوقات الشباب، ولاسيما من الذين لا يعملون أو أولئك الذين يقضون جلّ أوقاتهم في أمور وأعمال تضر بهم أكثر مما تنفعهم وتنفع مجتمعهم. والأهم من كل هذا، أن هذا الاستثمار سيترجم قيم الولاء والانتماء التي يحملها الشباب لهذا الوطن وشعبه وقيادته ترجمة عملية على الأرض وتخوم الحدود، مشيراً إلى أهمية تأهيل المواطن الإماراتي في المجالات كافة، وخاصة تعرّفه عن كثب على طبيعة الصنوف القتالية والدفاعية والأشغال والحرف المهنية ذات الوظيفة المزدوجة العسكرية والمدنية، وغيرها من الصنوف التي تدرس وتطبق في قواتنا المسلحة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض