• الأربعاء 29 ذي الحجة 1438هـ - 20 سبتمبر 2017م

أحمد خليفة مدير الضيافة في شركة «تنمية» لـ «الاتحاد»:

الاستثمار في الفنادق يشهد إقبالا لضمان العائد وقلة المخاطر

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 17 ديسمبر 2016

حوار: مصطفى عبدالعظيم

ترسخ استضافة دولة الإمارات العربية المتحدة للفعاليات العالمية الضخمة على غرار الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص في أبوظبي 2019 ومعرض إكسبو 2020 في دبي، موقع القطاع السياحي والفندقي كأحد أنشط القطاعات الاستثمارية، بحسب أحمد خليفة مدير قطاع الضيافة في شركة «تنمية» المالكة لفندقي كورنيش أبوظبي ودبي داون تاون.

وأكد خليفة أن ازدهار صناعة السياحة في الإمارات خلال السنوات الماضية وانتعاش الطلب رغم التحديات الاقتصادية العالمية والجيوسياسية، جعل من الدولة، قبلة لكل العلامات الفندقية العالمية التي تتطلع للوجود في هذا السوق الواعد والاستفادة من زخم النمو المتواصل في الإمارات في تعويض التراجع الذي تواجهه في العديد من الأسواق الأخرى.

وأشار خليفة في حوار مع«الاتحاد» إلى أن شركة التنمية الوطنية للتطوير الاستثمارات العقاري «تنمية» تخطط للتوسع في الاستثمارات الفندقية بالدولة، مشيراً إلى أنه على الرغم من تضاعف الطاقة الاستيعابية للفنادق خلال السنوات الخمس الأخيرة، إلا أنه لم يصل إلى مرحلة التشبع، وأن شهية الاستثمار في القطاع مازالت عالية مع ضمان العائد وقلة المخاطر.

وأوضح أن معدلات النمو في الاستثمارات الفندقية بالإمارات تسير بوتيرة متسارعة يعكسها الوجود القوي لكل الفنادق العالمية المشهورة وغير المشهورة، لافتاً إلى أن جاذبية الإمارات للسياحة العالمية لا تقتصر على المنتجات السياحية الفريدة والمتميزة التي تقدمها للسياح، سواء لسياحة الترفية والتسوق أو سياحة الأعمال والمؤتمرات، بل تمتد أيضاً إلى ما تتمتع به الدولة من أمن وأمان واستقرار سياسي وازدهار اقتصادي، وتوفر المناخ الجاذب للمستثمرين ورجال الأعمال من كل أنحاء العالم.

وأشار إلى أن جميع هذه العوامل تصب في مصلحة القطاع الفندقي وتدعم قدرته على مواصلة النمو والحفاظ على معدلات إشغال مرتفعة على مدار العام، مستبعداً تأثير تراجع العائد على الغرف خلال الأشهر الماضية على الجاذبية الاستثمارية للقطاع. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا