• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

كتبها أحمد بهجت وأخرجها السكري عام 1981

أول «ألف ليلة وليلة» تلفزيونية.. لنجلاء وفهمي رمضان زمان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 05 يوليو 2015

سعيد ياسين (القاهرة)

«احكي يا شهرزاد احكي لشهريار، اشغليله ليله لطلوع النهار، حيري له باله غيري له حاله، خلي عقله دايماً في حالة انبهار، قولي م البداية أول الحكاية، خليه في النهاية يفضل في انتظار، يسأل ع البقية للحكاية دية، واوعي يا صبية تقفلي الستار».. مقدمة غنائية بصوت المطربة سميرة سعيد لا ينساها جمهور الشهر الكريم، خصوصاً وأنها كانت مقدمة أولى حلقات تليفزيونية للمسلسل الإذاعي الشهير «ألف ليلة وليلة» التي عرضت عام 1981، وحققت نجاحاً لافتاً أبهر الجمهور العربي، وجسدت النجمة نجلاء فتحي شخصية «شهرزاد» في أول وآخر مشاركة تلفزيونية لها في مشوارها الفني، وجسد حسين فهمي شخصية «شهريار» عن قصة وسيناريو وحوار المؤلف والكاتب أحمد بهجت وأخرجها عبد العزيز السكري، وتعد من أبرز مسلسلات «ألف ليلة وليلة» التي أنتجت في مصر.

خطوط درامية جديدة

ورغم محاولة المخرج محمد سالم تقديم «ألف ليلة وليلة» من خلال معالجة كوميدية لهذا العمل من خلال فوازير ثلاثي أضواء المسرح خلال الستينيات من القرن الماضي، إلا أن المحاولة الجادة كانت لأحمد بهجت الذي قدم معالجة عصرية لهذه الحكايات القديمة التي قدمها كل المؤلفين لها من قبله بشكل تقليدي في اهتمامهم بحكاياتها فقط، فيما سعى هو لإضافة الجديد إلى ذلك الموروث الشعبي الذي يمكن أن يقرأه الناس في الكتب، وبما أن اهتمام الكتاب انصب على الحكايات نفسها، فقام هو بالتركيز على علاقة «شهرزاد» بـ «شهريار» وبالمحيطين بها، ورغبة منه في خلق خطوط درامية جديدة تخيل أن «شهرزاد» هذه قادمة من زمننا الحالي، وبالتالي تولد لديه خط للصراع بين الجديد والقديم، بين الجهل والمعرفة، وهي المعالجة نفسها التي قدم منها مع المخرج نفسه جزءاً ثانياً سنة 1991، ولكن ببطلين آخرين هما إيمان الطوخي، ويوسف شعبان، وفي العام التالي مباشرة قدم المؤلف براء الخطيب والمخرج هاني لاشين معالجة لم تختلف كثيراً عن سابقتها وتقاسم بطولتها كل من ليلى علوي وسمير غانم.

وشارك في بطولة الحلقات التي قامت نجلاء وحسين ببطولتها العديد من الفنانين والفنانات من بينهم عبد المنعم إبراهيم، وتوفيق الدقن، وعزيزة حلمي، ومحسن سرحان، ومحمود السباع، وزوزو حمدي الحكيم، وعبد الرحيم الزرقاني، ومحمود شكوكو، ومحمد شوقي، ومها أبو عوف، وفاروق فلوكس، وإبراهيم نصر، وسميرة محسن، وبدر الدين جمجوم، وأحمد نبيل، وعبد الغفار عودة، ومحمد شوقي، وحلت الفنانة شهيرة كضيفة للحلقات، وشارك في إنتاجها التفزيون المصري وتلفزيون سلطنة عمان، وقامت المطربة سميرة سعيد بغناء تتر المسلسل والذي جاء مميزاً، وشكل علامة خاصة بالعمل، وكتب الأغاني الشاعر عبد الوهاب محمد ولحنها ووضع الموسيقى التصويرية للحلقات الموسيقار جمال سلامة.

تنافس المطربات

واللافت أن جمهور التلفزيون ارتبط بأغاني «ألف ليلة وليلة»، كما ارتبط بقصص «شهرزاد» وحكاياتها، وكما تنافست الفنانات في أداء دور «شهر زاد» تنافست المطربات في الغناء لها ولليالي ألف ليلة وليلة، وعلى رأسهن سميرة سعيد التي يروى أنها قامت بتسجيل أغنية «احكي يا شهرزاد» في أقل من نصف ساعة، حيث إنها كانت تستعد للسفر للخارج، وكان لابد من الانتهاء من التسجيلات في أسرع وقت لكي يلحق المسلسل بشهر رمضان.

ورغم كل ما قدم من حلقات تلفزيونية لـ «ألف ليلة وليلة» إلا أن ما قدمه المؤلف طاهر أبوفاشا والمخرج فهمي عبد الحميد يظل الأشهر والأنضج في هذا المجال، حيث تشاركا في تقديمها خلال الفترة ما بين عامي 1985 و1990 وهو عام وفاة المخرج فهمي عبد الحميد، وتناوب على بطولتها كل من شريهان، وليلى علوي، ومنى عبد الغني، وقدمها المؤلف يسري الجندي بعد ذلك لأربع سنوات متتالية، وتناوب على بطولتها أكثر من ثنائي من بينهم سمير غانم، وليلى علوي، والهام شاهين وسمير صبري، وآثار الحكيم وفاروق الفيشاوي، ودلال عبد العزيز، ويحيي الفخراني.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا