• الجمعة 02 محرم 1439هـ - 22 سبتمبر 2017م

11 قتيلاً و18 جريحاً بتفجيرين إرهابيين في مقديشو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 ديسمبر 2016

مقديشو (وكالات)

سقط 11 قتيلاً و18 جريحاً أمس، بتفجيرين إرهابيين في مقديشو. وقالت الشرطة الصومالية إن 5 أشخاص قتلوا عندما فجر انتحاري سيارة مفخخة قرب المسرح الوطني على مسافة 500 متر من القصر الرئاسي. وأضافت إن الانتحاري كان يطارد قافلة للشرطة، لافتة إلى أن بين القتلى ثلاثة أفراد من قوة أمنية كانت تقوم بدورية في المنطقة القريبة من القصر ومدنيين.

وقال عبد القادر حسين أحد ضباط الشرطة، إن المهاجم فجر السيارة بعد أن طلبت منه الشرطة التوقف تحت تهديد السلاح، وأضاف أنه يجري التحقيق في الأمر. وتابع أن الانفجار دمر كذلك واجهة مطعم قريب. وأشارت تقارير إلى أن الانفجار أسفر أيضاً عن إصابة 6 أشخاص، حيث انهارت أجزاء من المطعم.

وبعد ساعات، انفجرت قنبلة أخرى في مطعم آخر قرب نقطة تفتيش تابعة لقوات الأمن عند ضواحي العاصمة. وقال ضابط الشرطة بشير جيدي إن 5 جنود قتلوا ومدني وأصيب 12 آخرون، وأضاف أن تفجير القنبلة تم باستخدام جهاز التحكم عن بعد. وأعلن المتحدث باسم حركة «الشباب» الصومالية الإرهابية عبد العزيز أبو مصعب مسؤولية الحركة عن الهجوم على الجنود، لكنه لم يعلق على الهجوم الأول.

وقال عبد الفتاح عمر حلاني المتحدث باسم بلدية مقديشو، إن القنبلة زرعت تحت شجرة خارج المطعم. وقال نور عبد الله وهو صاحب متجر «سمعنا دوي انفجار هائل وعلى الفور رأينا أشخاصاً ممددين تحت الشجرة بعضهم ميت وبعضهم يصرخ طالبا المساعدة..هناك طفلان بين المصابين».

وأفادت تقارير أن مسلحين أطلقوا النار في بوصاصو بشمال البلاد على نائب مفوض الشرطة ما أسفر عن إصابته. وتعرض الكورنيل جاما شارديد لعدة إصابات في منطقة الصدر، وتمكن المهاجمون من الفرار على الأقدام. وأعلنت حركة «الشباب» مسؤوليتها عن الهجوم.