• الجمعة 28 صفر 1439هـ - 17 نوفمبر 2017م

موجة برد وثلوج تجتاح كردستان

وفاة نازحتين بمخيم شرق الموصل وتحذيرات من الأسوأ

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 ديسمبر 2016

بغداد (الاتحاد)

توفيت امرأتان أمس، بمخيم الخازر للنازحين شرق مدينة الموصل جراء البرد الشديد وسط أكبر موجة برد تصيب إقليم كردستان العراق، حيث مخيمات النازحين تساقطت فيها الثلوج لتبلغ نصف متر في بعض الأماكن. وحذرت هيئات ومنظمات من حصول كارثة إنسانية مع زيادة موجات تدفق النازحين ونقص الوقود والغذاء وعجز المخيمات عن حماية ساكنيها، بالتزامن مع إعلان وزارة الهجرة والمهجرين، إن عدد النازحين ارتفع إلى 107 آلاف شخص، منذ بدء الحملة العسكرية لاستعادة الموصل من تنظيم «داعش» في 17 أكتوبر الماضي.

وقالت مصادر في مخيم الخازر، إن امرأتين نازحتين توفيتا أمس، بالمخيم جراء البرد الشديد وعدم توفر مستلزمات التدفئة إضافة إلى نقص الغذاء والدواء وسط موجة برد وانخفاض في درجات الحرارة شديد، وتحذير هيئات ومنظمات من حصول كارثة إنسانية مع زيادة موجات تدفق النازحين.

ويأتي ذلك في وقت يواصل فيه المدنيون التدفق على مخيمات النازحين هربا من المعارك في مدينة الموصل، كما فر العشرات من أحد الأحياء التي استعادتها القوات العراقية إثر هجوم لتنظيم «داعش».

وبات أكثر من 100 ألف نازح عرضة لمزيد من المعاناة مع تسجيل درجات حرارة دون الصفر أثناء الليل في خيام لا تقيهم من البرودة، وهو ما يؤثر سلبا على الوضع الصحي للقاطنين في المخيمات، ولا سيما كبار السن والأطفال.

ووفق أرقام وزارة الهجرة والمهجرين العراقية فإن 107 آلاف مدني فروا من مناطق النزاع، منذ بدء الحملة العسكرية لاستعادة الموصل من تنظيم داعش في 17 أكتوبر الماضي. ... المزيد