• الاثنين 05 محرم 1439هـ - 25 سبتمبر 2017م

زار جامعة خليفة

ولي عهد البحرين يؤكد أهمية التمكين المبني على الثقافة المعرفية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 ديسمبر 2016

أبوظبي (وام)

أكد صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء في مملكة البحرين الشقيقة، أهمية مواصلة تعزيز الاهتمام بالكوادر الوطنية الشابة، وتمكينهم التمكين الصحيح المبني على الثقافة المعرفية التي تؤهلهم للاستمرار نحو التنمية المنشودة للوطن من خلال خلق البيئة المحفزة لذلك بمواكبة أساليب التعليم الحديثة المعتمدة على الإبداع الفكري، والعمل على تطوير منظومته، والتحول السريع في أساليب التعليم لتكون أكثر اعتمادا على التعليم المعرفي القائم على البحث العلمي والتكنولوجيا الحديثة.

وأشاد سموه بما تبديه جامعة خليفة من اهتمام وحرص على تعزيز أهمية الجودة والابتكار لدى طلبتها، وذلك بفضل سيرها على الخطى والأهداف المرسومة لها منذ إنشائها قبل 9 أعوام.. منوها إلى أن المخرجات التي أسفرت عنها الجامعة والمتمثلة في براءات الاختراع ومراكز الأبحاث المتخصصة تؤكد الرؤية السديدة للقيادة الرشيدة في الدولة من خلال سعيها إلى تعزيز مكانة الإمارات كمركز تكنولوجي مدفوعاً باقتصاد معرفي مستدام إلى جانب التزام الجامعة بالعمل على رفد وتمكين الشباب الدارسين فيها من بلوغ الأهداف المعرفية الحديثة.

جاء ذلك لدى زيارته أمس الأول جامعة خليفة في أبوظبي، وكان في استقبال سموه لدى وصوله مقر الجامعة الدكتور عارف سلطان الحمادي مدير جامعة خليفة وعدد من كبار المسؤولين فيها.

وأطلع الدكتور عارف سلطان الحمادي سمو ولي عهد البحرين على الخطط والأهداف التي تسعى جامعة خليفة لتحقيقها والأساليب العلمية الحديثة التي تشجع على الإبداع والابتكار والبحث العلمي الحديث.

وتجول سموه في صرح الجامعة وأقسامها المختلفة وأشاد بما شاهده من تطور تكنولوجي ومعرفي تحاول الجامعة الوصول إليه من خلال إدارتها وهيئتها الأكاديمية، وتفقد عدداً من المراكز والمرافق البحثية في الجامعة، ومنها مركز الإمارات للابتكار في الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات «إبتيك» ومركز أبحاث تحليل ومعالجة الإشارات المرئية ومركز خليفة لأبحاث أشباه الموصلات ومركز جامعة خليفة للتميز في التكنولوجيا الحيوية ومعهد جامعة خليفة للروبوتات ومركز أبحاث وابتكار الطيران ومختبر حركة الإنسان، واطلع سموه على الأبحاث التي تجري في تلك المراكز وتحدث إلى عدد من الطلبة والباحثين عن المشاريع التي يعملون بها.

وأعرب مدير جامعة خليفة عن سعادته بزيارة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، واطلاعه على مختلف المشاريع التي يقوم بها الطلبة والباحثون بالإضافة إلى المستوى الرفيع الذي وصلت إليه المراكز البحثية في الجامعة. وقال إن زيارة سموه تعبر عن اهتمام القيادة الرشيدة في دولة الإمارات ومملكة البحرين الشقيقة بدعم الابتكار والبحوث وتمكين الشباب للوصول إلى مستويات عالمية من التميز.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا