• الأحد 30 صفر 1439هـ - 19 نوفمبر 2017م

نجمة «يوتيوب» تقيم جنازتها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 ديسمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

في محاولة منها للتعامل مع أزمة بلوغها الثلاثين من عمرها، قررت نجمة «اليوتيوب» البريطانية إميلي هارتريدج إقامة جنازتها، وهي على قيد الحياة. وطلبت إميلي، التي تقيم وحدها في لندن، من عائلتها وأقاربها وأصدقائها التحضير لجنازتها، لأنها تواجه حالياً «أزمة نفسية» بعدما أتمت الثلاثين من عمرها، وبدأت تفكر في ماهية حياتها.

واعترفت إميلي، وفق خبر أورده موقع «dailymail»، أنها تعاني انعدام الشعور بالأمن، لذلك فكرت في استضافة حفل لتأبينها وصورته في مسلسل مصور يذاع على الإنترنت في ست حلقات في محاولة لتفهم مغزى حياتها.

وغلبت الدموع على حفل التأبين، لاسيما من جانب أختها الصغيرة جيسيكا، التي قالت: «إنها كانت شخصية مميزة، وكانت تحاول دوماً الحصول على اهتمام الجميع».

وقالت إميلي: «إنها ليست سعيدة بحياتها، وعلى الرغم من أنها لا تكره نفسها، فإنها لا تحبها أيضاً»، مضيفة أنها تعيش حياة ملأى بالخوف، وتتمنى لو تستطيع التعامل مع التوتر، وأن تكون مثل الأشخاص الإيجابيين، ولكنها في الواقع (متشائمة).

وبعد أن شاهدت إميلي صديقاتها وأفراد عائلتها وهم يتحدثون عنها، قالت: «إنها تأثرت بشدة، وشعرت بأنها ضيعت الكثير من الوقت في القلق بشأن أمور لا يمكن السيطرة عليها».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا