• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

استضافه الشيخ مفتاح بن علي الخاطري

مجلس الداخلية يوصي بإجراءات رادعة ضد المستهترين بأمن الطريق وسلامة مستخدميه

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 04 يوليو 2015

محمد صلاح (رأس الخيمة)

محمد صلاح (رأس الخيمة)

أوصى المشاركون في مجلس وزارة الداخلية، الذي استضافه الشيخ مفتاح بن علي الخاطري بمجلسه في منطقة الحمرانية في رأس الخيمة، بضرورة وضع حلول جذرية لحوادث الطرق المميتة والتي يروح ضحيتها عدد من أبناء الوطن والمقيمين وذلك ضمن خطة وزارة الداخلية الإستراتيجية والتي تستهدف عدم تسجيل أي حالات وفيات في العام 2021، وحث المجلس الجهات المعنية بضرورة مشاركة أولياء الأمور وتوعيتهم بخطورة قيادة أبنائهم السيارات بتهور ورعونة واستهتار.

كما طالب المجلس بوضع حد لاستخدام الهواتف المتحركة أثناء القيادة خاصة أن نسبة كبيرة من الحوادث المرورية تبين أنها وراء انشغال السائق أو غفلته أثناء القيادة أو إحساسه بالإرهاق والتعب، وطالب عدد من الأهالي بإنشاء مراكز لفحص المركبات بالمناطق الجنوبية والشمالية في الإمارة، وإعادة تخطيط الشوارع ورفع عدد الإشارات الضوئية وأماكن عبور المشاة، ورفع الحد الأقصى للسرعة.

وأدار الجلسة الرمضانية، الإعلامي عبدالله المطوع، بحضور اللواء علي عبدالله بن علوان النعيمي قائد عام شرطة رأس الخيمة، والعقيد علي سعيد العلكيم مدير إدارة المرور والدوريات، والعقيد عادل الغيص مدير إدارة ترخيص السائقين بالإنابة، والعقيد أحمد الصم النقبي رئيس قسم الهندسة المرورية، والمقدم محمد إبراهيم الزعابي رئيس قسم ترخيص السائقين.

وأكد الشيخ مفتاح بن علي الخاطري أن إقامة مثل هذه المجالس الرمضانية ومناقشة مختلف القضايا التي تهم الوطن والمواطنين والمقيمين هي إرث بدأه مع انطلاق دولتنا المغفور له الشيخ زايد بن سلطان طيب الله ثراه، وإخوانه الحكام الذين كانوا حريصين على الاستماع للأهالي وتلبية متطلباتهم وتلمس حاجاتهم، مشيراً إلى أن هذا النهج القويم يسير عليه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وأخوه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وإخوانهما الحكام وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وأولياء العهود، لافتاً إلى أن القيادة حينما تضع الخطط وتسن القوانين والتشريعات فإنها لا تستهدف سوى مصلحة المواطن والمقيم على أرض الدولة، مشيراً إلى أن دولة الإمارات نجحت من خلال تطوير منظومة المرور في تقليل عدد الحوادث المرورية خاصة القاتلة منها والتي كان يروح ضحيتها الكثير من شباب الوطن، مشدداً على أن فقدان هذا العدد من الشباب له خطورته الكبيرة خاصة في ظل التركيبة السكانية الحالية، مطالباً بتفعيل دور أولياء الأمور في الحد من هذه الحوادث وتحقيق إستراتيجية وزارة الداخلية التي أعلن عنها الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية لتلافي هذه الحوادث المميتة، حفاظاً على أروح أبنائنا وبناتنا وضمان سلامة الجميع.

من ناحيته أكد اللواء علي عبدالله بن علوان النعيمي قائد عام شرطة رأس الخيمة على أن وزارة الداخلية تواصل الجهود لتحقيق «صفر وفيات» بحلول العام 2021، من خلال المبادرات والحملات التي تسهم في نشر الثقافة المرورية لدى أفراد المجتمع، وتكثيف الدوريات المرورية في مختلف الشوارع خاصة التي تكثر فيها الحوادث، وتحليل أسباب هذه الحوادث وتوزيع الدوريات بشكل علمي مدروس لتحقيق الأهداف المتمثلة في الحد من الحوادث المرورية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض